رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

بلاغ يتهم وزير الداخلية بالشروع فى قتل المتظاهرين

الشارع السياسي

الثلاثاء, 29 يناير 2013 15:20
بلاغ يتهم وزير الداخلية بالشروع فى قتل المتظاهرين
الإسكندرية- السيد سعيد :

تسلم النائب العام بلاغا يتهم اللواء محمد إبراهيم وزير الداخلية، بالشروع في قتل المتظاهرين السلميين، وإصدار تعليماته لقوات الشرطة باستخدام قنابل مسيلة للدموع  أمريكية الصنع.

وغير صالحة وتسبب أمراض خطيرة وألقاها  لتفرقة المتظاهرين في الأحداث الجارية في المحافظات المصرية منذ 25 يناير الجاري.
كما طالب البلاغ النائب العام، بسرعة إصدار قرار بالتحفظ الفوري على شحنة القنابل المسيلة للدموع والتي يبلغ وزنها 21 طنا والتي استوردتها وزارة الداخلية من شركة كوينز سيتم الأمريكية ودخلت البلاد عن طريق ميناء الأدبية بالعين السخنة بالسويس وإخضاعها للتحليل

المعملي فورا للكشف عن صلاحيتها وحدود تأثيرها على حياة وصحة المصريين وعما اذا كان محرم استخدامها دوليا من عدمه.
كان طارق محمود محمد المحامى قد تقدم اليوم  "الثلاثاء" للنائب العام بالبلاغ رقم "327 " لسنة 2013 " ضد وزير الداخلية وقال فى بلاغة: "أقدمت قوات الامن فى الفترة الأخيرة وبتعليمات مباشرة من المقدم ضده البلاغ محمد إبراهيم بصفته وزير الداخلية بالاستخدام المفرط لإطلاقة القنابل المسيلة للدموع فى سابقة لم
تحدث من قبل وهى نوع من القنابل المسيلة للدموع ينتج فى شركة أمريكية مقرها مدينة سالزيونخ فى ولاية بنسلفانيا بالولايات المتحدة الأمريكية ".
وأضاف وتلك القنابل المسماة ( سى اس ) تسبب اثار صحية خطيرة كاضطرابات نفسية ومشاكل فى القلب وخلل بالجهاز العصبية والجهاز التنفسي المؤدية للوفاة ومن الممكن ان تتسبب فى حالة من حالات الشلل المؤقت على مستوى الوجه وحساسية بالجلد مما يؤكد أن تلك القنابل والتى يتم إطلاقها بكم هائل على المتظاهرين وبطريقة مفرطة لم تحدث من قبل هى قنابل منتهية الصلاحية ومخالفة تماما للشروط الواجب توافرها فى المعاهدات الدولية التى تحظر استخدام القنابل المسيلة للدموع الا فى حدود نسب عالمية متفق عليها ".

أهم الاخبار