رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

اجتماعات للقوى السياسية بالفيوم لتحديد فعاليات 25يناير

الشارع السياسي

السبت, 19 يناير 2013 12:14
اجتماعات للقوى السياسية بالفيوم لتحديد فعاليات 25ينايرأحداث ثورة 25 يناير (صورة أرشيفية)
الفيوم - سيد الشورة:

عقد بمركز الدراسات الاشتراكية بالفيوم مقر حركة الاشتراكيين الثوريين اجتماعًا تنسيقيًا للتحضير لفعاليات 25 يناير القادم فى الفيوم.

حضر الاجتماع ممثلون عن حزب التحالف الشعبي الاشتراكي وحزب المصري الديمقراطي الاجتماعي وحزب الدستور وحركة التيار الشعبي واللجان الشعبية بإطسا بالإضافة إلى عدد كبير من شباب الثورة بالفيوم.
أدار الاجتماع أحمد خليفة عضو حركة الاشتراكيين والذي بدأ كلامه بعرض لأهم المحطات التي مرت بها الثورة منذ اندلاعها وأهم المعارك التي خاضتها الجماهير ضد حكم العسكر وتصديها لكل هجمات الثورة المضادة على الثورة والثوار ابتداء من أحداث كنيسة أطفيح وإمبابة وأحداث 9 مارس و8 إبريل والعباسية ومسرح البالون وماسبيرو ومحمد محمود ومجلس الوزراء ومذبحة بور سعيد، وصولا إلى معركة الاتحادية والتي شنت فيها جماعة الإخوان المسلمين هجوما وحشيا على المعتصمين الرافضين للإعلان الدستوري ولنظام الإخوان وسياساتهم.
كما تناول أيضا المعارك التي خاضتها الجماهير عبر صناديق الاقتراع بداية من الاستفتاء على التعديلات الدستورية عقب اغتصاب المجلس العسكري السلطة وتحالف الإخوان معهم ثم الانتخابات

البرلمانية والتي نجحت فيها الجماهير في عزل الفلول عزلا تاما ثم انتخابات الرئاسة والتي أسقطت فيها الجماهير مرشح الثورة المضادة والمجلس العسكري أحمد شفيق رئيس وزراء مبارك وخادمه الأمين
وصولا لمعركة الاستفتاء على الدستور الجديد وما سبقها من خروج مئات الآلاف رافضا لدستور الإخوان ونظامهم والذي هو امتداد لنظام مبارك بنفس سياسات الاستبداد والإفقار والتجويع.
ثم تم فتح باب النقاش حول الاستعداد لفعاليات 25 يناير وقد تحدث عدد كبير من الحضور حول أهمية النزول في 25 يناير للتأكيد على استمرارية الثورة وفضح سياسات مرسي وجماعته واتفق الجميع على أن تكون الشعارات الرئيسية هي نفس شعارات الثورة "الشعب يريد إسقاط النظام .. عيش حرية عدالة اجتماعية" لأن النظام لم يسقط بعد بل قام بتغيير وجهه القبيح بوجه قد يكون أقل قبحا مستخدمًا نفس آليات القمع وخداع الجماهير.
وأن تكون المطالب الاجتماعية والاقتصادية والتي تمس حياة المواطن هي المطالب الأساسية في كل البيانات واللافتات مثل الحد الأدنى والأقصى للأجور وغلاء الأسعار والبطالة والإهمال والفساد واللذين تسببا في وفاة العشرات من المصريين في حوادث القطارات الأخيرة.
وفي نهاية الاجتماع، تم الاتفاق على الآتي: تشكيل لجنة تنسيقية مكونة من ممثلين عن كل القوى المشاركة في الاجتماع بالإضافة لممثلين للمستقلين ويتم تنظيم فعالية على شكل سلاسل بشرية يوم الثلاثاء القادم السادسة مساء بميدان السواقي تحت عنوان ( لسه المصري رخيص) احتجاجًا على الإهمال والفساد الذي تسبب في قتل المصريين وترفع أثناء السلاسل لافتات تدعو للنزول في 25 يناير وتبين أسباب النزول مع توزيع بيان يتضمن نفس المضمون على أن يوزع هذا البيان طيلة الأيام التي تسبق 25 في كل المراكز والأحياء والقرى وعمل استنسل وجرافيتي على الحوائط يدعو الجماهير للمشاركة لفعاليات 25 يناير.
ويحدد مسجد الشبان المسلمين كنقطة انطلاق يوم 25 يناير للمسيرة التي ستجوب شوارع الفيوم وأحياءها على أن تستقر المسيرة في ميدان السواقي "ميدان الثورة بالفيوم" وتباشر اللجنة التنسيقية هذه الفعاليات وتقوم بتنظيمها وترسم خط سير المسيرة.
وعقب الاجتماع مباشرة تم تشكيل اللجنة التنسيقية والتي اجتمعت وحددت مسئولين عن كتابة البيانات والتنظيم واعتبرت اللجنة في حالة اجتماع دائم.

أهم الاخبار