رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

فيديو.

البدوى يكشف تفاصيل لقاءه بمشايخ السلفية

الشارع السياسي

الجمعة, 18 يناير 2013 19:13
البدوى يكشف تفاصيل لقاءه بمشايخ السلفيةالدكتور السيد البدوى رئيس حزب الوفد
كتب - محمود فايد:

قال الدكتور السيد البدوى، رئيس حزب الوفد، إن كل ما تلقاه الوفد من خطابات ورسائل من قادة الجبهة تؤكد أن الوفد هو جزء أصيل داخل هذه الجبهة.

وأضاف البدوى خلال المؤتمر الصحفى الذى عقده مساء اليوم الجمعة، قائلا: الوفد يؤكد أنه مستمر فى الجبهة وإن بقى وحيداً فى هذه الجبهة.
وفى رده على سؤال بشأن لقاء الأمس بين عدد من قادة الجبهة وشيوخ الجماعة السلفية أكد البدوى أنه جاء نتيجة مبادرة من الجماعة السلفية وليس الأحزاب السلفية للجلوس مع أعضاء الجبهة.
وأشار إلى أن هذا اللقاء طرحناه الأحد قبل الماضى وفوضت الجبهة رئيس الوفد وحمدين صباحى وعمرو موسى فى هذا الأمر وبالفعل حدث هذا اللقاء فى حضور الشيخ محمد حسين يعقوب والشيخ محمد حسان والدكتور محمد يسرى والشيخ جمال المراكبى والدكتور سعيد عبدالعظيم وهم رجال دعوة ولا يتحدثوا باسم أى حزب سياسى.

وأضاف: "لقد سألونا عن موقف

الجبهة من الشريعة فأكدنا أننا لسنا ضد الشريعة الإسلامية وأن كل ما يروج فى هذا الشأن شائعات تطلق لعمل فتنة لتقسيم المجتمع إلى مجتمع مسلم ومجتمع غير مسلم وأكد شيوخ الدعوة السلفية أنهم ضد كل ما يثار من تكفير وتخوين وأنهم يرفضون تقسيم الأحزاب إلى إسلامية وغير إسلامية".
وأضاف البدوى : قلنا لهم إننا لسنا ضد الحوار وأن الجبهة قدمت أسساً لازمة لنجاح أى حوار بحيث يكون هناك عدد متساوى فمثلا ً يكون 10 أشخاص يمثلون مؤسسة الرئاسة ومثلهم 10 أشخاص يمثلون الإنقاذ، بالإضافة إلى 20 شخصية من فقهاء الدستور وأساتذة القانون على أن يكون لهذا الحوار جدول أعمال وآلية لتنفيذ ما يتخذ من قرارات لتحقيق العدالة الاجتماعية والعدالة الانتقالية وإنقاذ مصر من الأزمة الاقتصادية.
وكذلك مناقشة قانون الانتخابات بحيث يتضمن ضمانات طلبناها تضمن نزاهة العملية الانتخابية وأن يتم تعديل مواد فى الدستور وهى لا تزيد على 20 مادة وهناك اتفاق على تعديل هذه المواد.
وقال البدوى إن شيوخ الدعوة السلفية سألونا هل الجبهة تخطط للانقلاب على الشرعية فأكدنا لهم أن الجبهة وقادتها يعلمون أن من آتى بصندوق الانتخابات لا يذهب إلا بصندوق الانتخابات.
وأشار الى أن شيوخ الدعوة السلفية اعتبروا أن اللقاء إيجابي وأننا وصلنا إلى أرضية مشتركة للحوار وأنه سوف يطرحون ذلك على الأطراف الأخرى.
وردا على سؤال حول الانتخابات البرلمانية القادمة قال البدوى إن الوفد سوف يخوض هذه الانتخابات من خلال جبهة الإنقاذ الوطنى بقائمة موحدة للجبهة ونحن متمسكين بمطالب الجبهة التى تضمن نزاهة الانتخابات.
وكذلك مطلب تشكيل حكومة محايدة أو على الأقل أن تكون الوزارات المتداخلة  فى العملية الانتخابية وزارات محايدة وعلى رأسها وزارات " الداخلية – التنمية المحلية – العدل " وهى متداخلة فى العملية الانتخابية وفى رده على سؤال حول إمكانية تحالف جبهة الإنقاذ مع الأحزاب السلفية نفى البدوى إمكانية حدوث هذا التحالف خاصة أن الأحزاب السلفية  ليست  من مكونات جبهة الإنقاذ.

شاهد الفيديو

http://www.youtube.com/watch?v=bfhezZu4Ll0

 

أهم الاخبار