رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

وقفة احتجاجية لأسر ضحايا العقار المنهار بالمعمورة

الشارع السياسي

الجمعة, 18 يناير 2013 15:54
وقفة احتجاجية لأسر ضحايا العقار المنهار بالمعمورة
الإسكندرية – أميرة عوض :

قام  اليوم الجمعة  العشرات من أهالى العمارة المنكوبة والتى انهارات منذ يومين فى منطقة المعمورة البلد والتى أسفرت عن وفاه 25 فردا بتنظيم وقفة احتجاجية بالمنطقة.

وطالب أهالي الضحايا  بتدخل المسئولين لمعالجة الأزمة الراهنة، مطالبين  المسئولين بإزالة كل العقارات المخالفة فى المنطقة ، وتشكيل لجنة فنية من كلية هندسة لتحديد العقارات الآيلة للسقوط، كون المنطقة ريفية وتم إنشاء العقارات عن طريق ردم المصارف وبدون أساسات.
وهدد المتظاهرون بقطع الطريق العام حتى يتم النظر من المسئولين إلى المنطقة المنطوبة والتى  لا يوجد بها خدمات أو مرافق، ولا يعيشون حياة كريمة.

و أكدت ماجدة محمود إحدى سكان العقار المنهار –أن  المستشار محمد عطا محافظ الاسكندرية لا يشعر بمعاناة الفقراء , ولا يشعر بوجع قلوب أهالى ضحايا العقار المنهار بالمعمورة – ولفتت: لقد توجهنا الى المحافظ فى مكتبه  وطلبنا منه مساعدتنا , ففوجئنا  به يقول لنا كل أسرة عليها أن تدفع  5 آلاف استمارة

وبعدها 15  الفا عند التعاقد  وعشرين الفا عند استلام الشقة , والباقى 30 الفا  تقسط على عشرين سنة ,ولفتت :لا يوجد لدينا أى مليم ولا ملابس فكيف ندفع هذه المبالغ , وتابعت بأن المحافظ  قال لهم حلا آخر وهو أنه يوفر لكل أسرتين حجرة .
واستكملت وهى تبكى حسبى الله ونعم الوكيل فى المحافظ الظالم , أنا عندى طفلان وابوهما عمله غير ثابت , ولا يوجد دخل لنا
واضاف أحمد متولى محمد أحد أقرب المصابين –  بأن القيادى الإخوانى  دكتور حسن البرنس نائب المحافظ كذب علينا وخدع الرأى العام حيث ذكر انه تم إرسال 7 قرارات إزالة لهذا العقار  , مشيرا إلى انه لم يأت أى قرار لإخلاء  العقار  وإزالته .
وأضاف بأن السكان انتدبوا مهندسين  من كلية الهندسة لمعاينة
العقار , وتابع لقد اكد المهندسون ان العقار سوف يتكلف 180 ألف جنيه  لترميمه وقام السكان بدفع 7 آلاف جنيه عن كل شقة  , واتفقوا مع أخو صاحب العمارة ليدفع باقى المبلغ فرفض وقال أنا سوف أدفع مثلكم ولم يتم الترميم , وذلك منذ  شهر فقط  .
وأكد  أن أعمدة العمارة  لا يوجد بها الا  أربعة أسياخ , كما أن مياه الصرف الصحى تحت العمارة وذلك لعدم وجود شبكة صرف صحى , نطالب بمحاسبة المحافظ الحالى والسابق والدكتور حسن البرنس فقد كذب علينا فيما صرح به.
أكد فرج ابراهيم السيد احد سكنى العقار المنهار بالمعمورة – قبل انهيار العمارة بثلاث وعشرين ساعة أنه شاهد عمودا من العمارة ينهار , فاتصلت بزوجتى وأبنائى لنذهب عند والدتى , بدون أغراض , فسمعنا بعدها خبر انهيار العمارة بعدها بساعات فاتجهنا إلى المحافظة وتحدثنا مع المستشار محمد عطا عن شقة بديلة عن شقتى التى انهارت فى الدور السادس والتى تكلفت حوالى 40 ألفا , ولفت فرج: لقد تزوجت منذ 3 سنوات فقط , وكل ما أملك وضعته فى ثمن الشقة والأثاث والأجهزة ولا يوجد لدى سوى ماأرتديه أنا وزوجتى وأولادى الآن .

 

أهم الاخبار