رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

عبد المجيد: انضمام أبو الفتوح للجبهة قائم

الشارع السياسي

الاثنين, 07 يناير 2013 12:27
عبد المجيد: انضمام أبو الفتوح للجبهة قائموحيد عبد المجيد
كتب- محمود السويفي:

كشف الدكتور وحيد عبد المجيد، منسق لجنة الانتخابات بجبهة الإنقاذ الوطني، عن استمرار الحوار بين الجبهة، وحزبي مصر القوية، وحزب مصر، اللذين يقودهما د.عبد المنعم أبو الفتوح، ود. عمرو خالد، وذلك لخوض الانتخابات البرلمانية المقبلة بقائمة موحدة.

وأكد عبد المجيد أن الحوار، بدأ عن طريق اجتماع ضم الدكتور محمد البرادعي، رئيس حزب الدستور وعضو الجبهة، ود. أبو الفتوح، ود. عمرو خالد، وأنهما تحدثا عن خوض الانتخابات بقائمة موحدة، أو على الأقل التنسيق بين الجبهة والحزبين في

الترشح للمقاعد لافتًا أن الحوار مازال في مرحلة النقاش ولم ينته لشيء محدد بعد.

وعن اشتراط حزب مصر القوية انسحاب الفلول من الجبهة حتى ينضم إليها، قال "عبد المجيد"، في تصريحات خاصة لـ "بوابة الوفد": إن الجبهة لم ينسحب منها أحد، وأن الجبهة لا تحوي فلولًا أو أعضاء من المنتمين للنظام السابق، " والفلول تأويهم السلطة الآن، ويسعون لكسب ودها، فهدفهم مصالح لا

مبادئ".

وبشأن الخلاف بين عمرو موسى عضو الجبهة رئيس حزب المؤتمر، ود. أبو الفتوح، أكد "عبد المجيد" أن الخلاف بينهما شيء طبيعي، وأنه لا يمنع ضم حزب مصر القوية للجبهة، مضيفًا: "الخلاف الرئيس مع القوى التي تهدد مستقبل مصر ومصلحة الوطن.. أما الخلاف السياسي فيجب أن يُنحى لأجل مصر".

واختتم عبد المجيد تصريحاته، قائلاً: "إذا استمرت الجبهة وانضم لها الحزبان المذكوران، وخاضت الانتخابات البرلمانية بقائمة موحدة سيكون لها مردود ونتائج فعلية كبيرة وإيجابية".

يشار إلى أن الدستور الجديد ينص على بدء إجراءات انتخابات مجلس النواب "الشعب"، خلال ستين يومًا من إقرار الدستور، مما يعني أنها ستتم خلال الأشهر القليلة المقبلة.

أهم الاخبار