رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

زيدان: الصاوى لم يعلم شيئًا عن الرسوم المُسيئة للرئيس

الشارع السياسي

السبت, 05 يناير 2013 15:18
زيدان: الصاوى لم يعلم شيئًا عن الرسوم المُسيئة للرئيسيوسف زيدان
كتبت – رنا يسري:

أوضح الروائي د. يوسف زيدان، منسق عام المشروعات الفنية بساقية الصاوي، أن كل الاتهامات التي تم توجيهها إلى محمد عبد المنعم الصاوي، مالك "ساقية الصاوي"، بتمزيق رسوم كاريكاتيرية مُهاجمة للرئيس محمد مرسي كانت ستُعرض في الساقية، جميعها "محض افتراء".

وقال زيدان اليوم السبت، عبر صفحته الشخصية على موقع "فيس بوك،: "هاتفني الصديق المهندس محمد الصاوي معتذرًا عن عدم استطاعته حضور جلسة الصالون الماضية بالساقية، ومؤكدًا لي - بأوضح المفردات - كذب الافتراء عليه بأنه "مزّق" الرسوم الكاريكاتيرية التي كان من المفروض أن تشارك في المعرض المقام بالساقية، لأنها على زعم الزاعمين

تُهاجم الإخوان المسلمين".
وأضاف زيدان: " قال الصاوي لي لم أرَ هذه الرسوم أصلًا، ولم أكن موجودًا بالأساس في القاهرة يومها، وها هو المعرض مُقامٌ حاليًا وفيه عديد من الرسوم التي تُهاجم الإخوان والرئيس مرسي !".
وأشار زيدان: "أقولُ إننى أميل إلى تصديق الصديق محمد الصاوي، لأنني عهدته دومًا رجلًا صادقًا ومخلصًا في خدمة الواقع الثقافي المصري، ومهما كانت الإهانات والهفوات الصغيرة التي بدرت منه أو التصقت به في خضم العمل السياسي الذي دخل فيه ثم اعتزله
مؤخرًا، فإنها لا ترقى إطلاقًا إلى مستوى التشكيك والقدح في مصداقية هذا الرجل".
وكان برنامج "العاشرة مساءً قد عرض الأربعاءالماضي، على قناة "دريم 2"، نماذج من الرسوم الكاريكاتيرية التي تم منع عرضها داخل ساقية الصاوي بدعوى هجومها على الرئيس محمد مرسي وجماعة الإخوان المسلمين.

وتضمنت رسمًا يصف الرئيس محمد مرسي غارقًا في بركة من الدماء ورافعًا يديه وهو يصرخ للدكتور محمد بديع: إلحقني أنا بموت، وكاريكاتير آخر بعنوان "أولاد أبو إسماعيل يقولون: الويل للإعلام.. الويل للإعلام"، ورسم آخر: رئيس الجمهورية يشير بيده إلى شخص آخر في إشارة إلى أن هناك من يتحكم في القرار غيره، وكاريكاتير آخر بعنوان: الإعلام المضلل، وآخر يعبر عن مشروع النهضة بعنوان شاب ملتحٍ ممسكًا بعصا ويشير للناس على عبارة بعنوان: "طاعة ولي الأمر".
 

أهم الاخبار