صباحي: حبس مبارك أهم نتائج "التطهير"

الشارع السياسي

الأربعاء, 13 أبريل 2011 19:04
القاهرة- أ ش أ :

أكد المرشح لانتخابات رئاسة الجمهورية حمدين صباحي على قيمة القضاء العادل في محاكمات عاجلة لرموز النظام السابق .. مشددا على أهمية نتائج "جمعة التطهير والمحاكمة "التي طالب الشعب فيها بمختلف فئاته بالتطهير، وجاءت نتائجها مع صباح هذا اليوم "الأربعاء" بصدور قرار النائب العام بحبس الرئيس السابق حسنى مبارك 15 يوما على ذمة التحقيقات.

جاء ذلك خلال اللقاء الذى عقد اليوم "الأربعاء" بالجامعة الأمريكية فى إطار سلسلة المحاضرات التى تنظمها تحت عنوان "الشعب يريد أن يعرف

الرئيس".

وأكد صباحي أن الثورة تعني أن هناك مهمة أكبر تحتاج للإنجاز وهى بناء نظام جديد وقوي من خلال بناء مجلس برلماني قوي واختصاصات جديدة لرئيس الجمهورية .

وقدم حمدين رؤيته لبرنامجه الانتخابي الرئاسي من خلال التأكيد على احتياج مصر إلى تبني مشروع قومي في جدول زمني محدد يقدر بنحو 8 سنوات باتفاق كافة التيارات السياسية يتجه بمصر إلى أن تكون قوة كبرى

اقتصادية.

وحدد صباحي ثلاثة أركان رئيسية لتحقيق هذا المشروع القومي تعتمد على بناء نظام سياسي ديمقراطي وعدالة اجتماعية تضمن نصيبا عادلا لكل مواطن من الناتج القومي واستقلال مصر الوطني واستعادة دورها القومي والإقليمي ومكانتها الدولية.

ورأى أن بناء النظام السياسي الجديد يضمن دستورا جديدا للبلاد ويضمن الحريات ويؤكد مدنية الدولة وسيادة القانون وحقوق المواطنة والتحول بمصر إلى دولة ذات نظام رئاسي برلماني يقلص صلاحيات رئيس الجمهورية ويتيح لرئيس الوزراء صلاحيات لممارسة دوره كمسئول تنفيذي عن سياسات الحكومة والفصل بين السلطات مع إعادة هيكلة الأجهزة الأمنية ودورها في المجتمع وضمان رقابة قضائية تمنع تدخلها في الحياة السياسية.

 

أهم الاخبار