رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

اندبندنت: مبارك يتحدى المصريين

الشارع السياسي

الاثنين, 11 أبريل 2011 10:00
كتب- جبريل محمد


وصفت صحيفة "الاندبندنت" البريطانية خطاب الرئيس المخلوع حسني مبارك والذي هاجم فيه شباب الثورة متهما إياهم بشن حملة ضده لتشويه سمعته، بأنه تحدٍ لمشاعر المصريين، خاصة وأنه جاء بعد يوم من عنف وسفك دماء في ميدان التحرير بوسط القاهرة.
وقالت الصحيفة اليوم الإثنين إن الرئيس المخلوع حسني مبارك استخدم خطابه التليفزيوني الأول منذ الإطاحة به في فبراير لتوبيخ من يشنون

الحملات الظالمة والادعاءات غير الصحيحة ضده لتشويهه مؤكدا أن هذه الحملات وراءها الحركة المؤيدة للديمقراطية وشباب الثورة.
وقال مبارك في خطابه الذي جاء بعد 36 ساعة فقط من مقتل شخص واحد إثر محاولة الجيش تفريق المعتصمين الذين عادوا للاعتصام بميدان التحرير " إنني في ألم شديد بسبب الادعاءات التي تستهدفني
وعائلتي، وتهدف لتشويه سمعتي ونزاهتي، ومواقفي وتاريخي السياسي والعسكري".
وكان مبارك تحت الإقامة الجبرية في منتجع شرم الشيخ على البحر الأحمر منذ 11 فبراير، ونفى وجود أي أموال له أو عائلته في بلدان أجنبية، وقال إنه مستعد للتعاون مع المدعي العام في مصر للتحقيق في قضية الفساد.
وتوضح الصحيفة أن رسالة التحدي جاءت بعد يوم تجمع عشرات الآلاف من المتظاهرين بعد صلاة الجمعة في ميدان التحرير في محاولة للضغط الحكومة والمجلس العسكري الحاكم للإسراع بمحاكمة مبارك ورموز عصره البائد.

أهم الاخبار