رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

تيار الإسلام السياسي ينهار أمام معارضيه

الشارع السياسي

السبت, 15 ديسمبر 2012 21:49
تيار الإسلام السياسي ينهار أمام معارضيه

بعد أنباء عن تقدم "لا" للدستور، تيار الإسلام السياسي ينهار ويستخدم العنف في التصدي للإرادة الشعبية.. وصدقت تهديدات خيرت الشاطر والمرشد في بأن الإخوان لن يسكتوا

على حرق مقراتهم، وإذا بتلك التصريحات نجدها على أرض الواقع وبالا على المصريين، بدءا بالعاملين في الإعلام أصحاب الكملة والرأي الحر، الذين وعدهم مرسي قبلا بأنه لن يقصف لهم قلما، ولكنهم لم يكونوا يعلمون أنه سيحطم مقار

عملهم ومصادر أرزاقهم جزاء لهم على ما اقترفوه من الرأي الحر.
وأصبح واضحا أن تيار الإسلام السياسي حصل على ضوء أخضر من الرئيس وجماعته بالتصدي لكل صوت معارض له،  حتى ولو كان صوت الحق، مستغلين التمسح بالدين الذي هو منهم بريء .
الدين الإسلامي الذي بعث الله لنا به رسولا ، نهى عن
ترويع مسلم ولو بالضحك، فإذا بمدعي الدين يروعون الآمنين بدعوى التطهير ، والحق أن التطهير لا بد أن يشمل أول ما يشمل هذه الجماعات المفسدة في أرض الله بلا رادع يردعها من دين أو خلق أو علم.
ويبدو أن الأنباء التي تواترت عن تحالف أبو إسماعيل وخيرت الشاطر ، لم تكن كاذبة أو مجرد شائعات كما روج الإخوان المسلمون ، بل رأينا ذلك التحالف على الأرض بمليشيات تقتحم كل مؤسسة أو صحيفة مستقلة لها رأي معارض للإخوان وأمثالهم من المتمسحين بالدين.

 

أهم الاخبار