وفاة ضياء الدين داود

الشارع السياسي

الأربعاء, 06 أبريل 2011 09:44
دمياط - هشام الولي

توفي اليوم الأربعاء، ضياء الدين داود رئيس الحزب العربي الناصري بعد صراع مع أمراض الشيخوخة التي عانى منها منذ أكثر من ثلاثة أعوام في

مدينة الروضة مسقط رأسه.

 

وسيدفن داود بمقبرته بالروضة ويقام العزاء بها أيضا بعد حياة حافلة بالعمل السياسي والنضال من عهد عبد الناصر وصراعه وزملائه في اللجنة التنفيذية العليا للاتحاد الاشتراكي مع السادات وحبسه 7 سنوات في القضية التي عرفت

باسم قضية مراكز القوى حتى خرج من السجن وعاد لممارسة العمل السياسي وأنشأ الحزب الناصري.

ضياء الدين داود (من مواليد محافظة دمياط في 27 مارس 1926)، رئيس الحزب العربي الديمقراطي الناصري.

تخرج من كلية الحقوق جامعة القاهرة سنة 1949، وعضو مجلس محافظة دمياط 1964- 1971، عضو مجلس الأمة ومنتخب دائرة فارسكور 1968،

1968، وزير شئون مجلس الأمة 1968 1968، وزير الشئون الاجتماعية 1969- 1971، وآخر مناصبه كان رئاسة الحزب العربي الديمقراطي الناصري.

كان داود يستند إلى مبادئ وأفكار الرئيس الراحل جمال عبد الناصر، ويعتبر أن المشاكل الأساسية التي تواجه مصر حالياً لا تختلف كثيراً عن التحديات التي واجهتها مصر خلال عقدي الستينيات والسبعينيات من القرن الماضي، تآمر عليه الحزب الوطني وأسقطه في الانتخابات لمجلس الشعب ثلاث دورات بالتزوير حتى أنه في آخر انتخابات دخلها عام 2005 منعت بلده من التصويت ولم ينتخب نفسه .

 

أهم الاخبار