رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

العربى يرحّب بالتهدئة فى غزة

الشارع السياسي

الخميس, 22 نوفمبر 2012 12:00
العربى يرحّب بالتهدئة فى غزة
القاهرة - الاناضول:

رحّب الأمين العام لجامعة الدول العربية نبيل العربي باتفاق التهدئة الذى تم التوصل إليه ليلة أمس برعاية مصرية، مطالبًا القادة الفلسطينيين بتحقيق المصالحة الفلسطينية واستعادة وحدة الصف والاستفادة من الفرصة المتاحة وعدم تبديدها.

وطالب العربي، في بيان صحفي اليوم الخميس بالالتزام بتنفيذ البند الخاص في اتفاق التهدئة بكسر الحصار المفروض على غزة، وفتح المعابر، وتسهيل حركة الأشخاص والبضائع، وعدم تقييد حركة السكان أو استهدافهم في المناطق الحدودية. 
وبخصوص المصالحة الوطنية الفلسطينية، قال الأمين العام للجامعة العربية: "إن اللحظة مواتية لدفع الجهود وتكثيف التحرك العربي من أجل

تحقيقها، والاستفادة من هذه الفرصة المتاحة وعدم تبديدها".
مشيرًا إلى أن :"الرأي العام الفلسطيني والعربي لن يتسامح مع استمرار حالة الانقسام ومع أي طرف يحاول عرقلة جهود تحقيق هذه المصالحة".
وأضاف العربي: " تحقيق المصالحة ضرورة وطنية لاستعادة وحدة الصف وإعادة الروح للمؤسسات الوطنية الفلسطينية، كما أنها تُشكل الركيزة الأساسية لاستعادة المبادرة والتحرك الفلسطيني والعربي الفعّال على الساحة الدولية خلال الفترة المقبلة".
وتشهد الساحة الفلسطينية حالة انقسام ما بين حركتي فتح وحماس منذ أحداث
الحسم العسكري بينهما منتصف 2007، أسفرت عن اقتسام الحركتين الكبريين السيطرة على كل من الضفة الغربية وقطاع غزة.
وأشاد الأمين العام بالجهود التي بذلتها جمهورية مصر العربية من أجل التوصل إلى هذا الاتفاق، مؤكدًا على ضرورة  تضافر الجهود العربية لدعم خطوات تنفيذه، وتوفير المساعدات لإعادة إعمار غزة.
وقال العربي إنه يواصل إجراء الاتصالات والمشاورات مع رئيس وأعضاء اللجنة الوزارية لمبادرة السلام العربية من أجل ترتيب عقد اجتماع للجنة على المستوى الوزاري لإعادة تقويم الموقف العربي إزاء مجريات ما يسمى بعملية السلام المعطلة.
وكذلك إعادة النظر في المبادرات والآليات المتبعة في التعامل مع القضية الفلسطينية والصراع العربي الإسرائيلي بمختلف جوانبه وأبعاده، وذلك وفقاً لما قرره مجلس وزراء الخارجية العرب فى اجتماعه الأخير.

أهم الاخبار