رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

وسط هدوء حذر فى محيط الوزراء

تزايد حدة الاشتباكات بمحيط محمد محمود

الشارع السياسي

الأربعاء, 21 نوفمبر 2012 17:18
تزايد حدة الاشتباكات بمحيط محمد محمود
كتب- محمود فايد:

تزايدت حدة الاشتباكات بين متظاهرى إحياء ذكرى محمد محمود فى شارع يوسف الجندى وحول أسوار الجامعة الأمريكية، وذلك بعد أن صعدت قوات الأمن أعلى الأسطح وقاموا بإلقاء الحجارة على المتظاهرين لإجبارهم على التراجع لميدان التحرير.

وكثفت قوات الأمن إطلاقها للغاز المسيل للدموع مما أحدث حالة من

الفوضى  وحالة من الكر والفر وسقوط عشرات الإصابات نتيجة الاختناقات من جراء الغاز المسيل للدموع، الأمر الذى يقابله المتظاهرون بهتافات مدوية: "تسقط تسقط الداخلية... والداخلية بلطجية".
وعلى صعيد محيط مجلس الوزراء، سادت حالة من الهدوء الحذر بعد
تراجع قوات الأمن لمحيط مجلس الشعب وفتح الطريق أمام وسائل المواصلات وتحويلها إلى الطرق المؤدية إلى كورنيش النيل فى الوقت الذى يحاول المتظاهرون إغلاق الطريق. 
فى السياق ذاته، أغلق المتظاهرون ميدان التحرير من ناحية قصر العينى بوضع الحجارة، ويقوم بعض المتظاهرين بإلقاء الحجارة على قوات الأمن من خلف الحاجز الأمنى فى شارع الشيخ ريحان.
تابعونا من جديد على فيس بوك:

بوابة الوفد الإلكترونية‎‎

أهم الاخبار