رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

خطيب التحرير: التأسيسية تزييف لإرادة الله

الشارع السياسي

الجمعة, 02 نوفمبر 2012 12:53
خطيب التحرير: التأسيسية تزييف لإرادة الله
كتب- أحمد حمدى ومحمود فايد:

هاجم وليد حجاج, المنسق العام لطلاب الشريعة الإسلامية, أعضاء الجمعية التأسيسية لوضع الدستور متهما إياهم بأنهم يماطلوا ويراوغوا ويعملوا على تزييف إرادة الله قبل إرادة الشعب المصرى وذلك لتشبثهم بالنص القديم للمادة الثانية فى مسودة الدستور مثلما كانت فى دستور 71 الذى أسقطته ثورة يناير بدماء أبناء الشعب.

وقال حجاج - خلال خطبة الجمعة اليوم بميدان التحرير- إن ما يتم داخل الجمعية التأسيسية خاصة فيما يتعلق بالمادة الثانية ما هو إلا مراوغة ومماطلة وتشبث بعدم الحق والالتفاف حول إرادة الشعب المصرى الذى

يعتبر أغلبيته ذا توجه إسلامي ويريد تطبيق الشريعية الإسلامية.
وأضاف "حجاج" أنه سيتصدون بكل قوة لهذه المؤامرة التى يديرها البعض داخل الجمعية التأسيسية لأن الدستور المصرى لابد أن يكون متضمنا لنص صريح فى أن الشريعة الإسلامية هى المصدر الوحيد للتشريع دون النظر لأى أطراف أخرى  مشيرا إلى أن هذا الأمر بديهى وفطرة الله فى خلقه وأن الحالك أو خليفة المسلمين هو حارس عليها لتطبيقها قائلا: "لابد أن ينص الدستور
على الشريعة الإسلامية هى مصدر التشريع وأن تكون السيادة الكاملة لله وليست السيادة للشعب كما يردد البعض".
وأشار خطيب التحرير إلى أن ما يتم أيضا من وضع مواد مفسر للمادة الثانية ما هو إلا إخراج للشريعة من محتواها بالرغم من أن المسلمين عذبوا وسجنوا من أجلها وليس من أجل أن تقوم الثورة ونظل على ما كنا ننادى لإبطالها والثورة عليه.
وتابع خطيب التحرير أن النظام السابق كان يستغل الدين والإسلاميين للدفاع عن مصالحه الشخصية وترسيخ الفساد والاستبداد الذى كان يعمل من أجله قائلا: "النظام السابق غرس فى المؤسسات دين غير الدين الإسلامى", داعيا الله أن يهدى د. محمد مرسى, رئيس الجمهورية  لتحكيم شرع الله والاحتكام لشرائعه.
 

أهم الاخبار