الإسماعيلية.. أفراح وأحزان وإعادة

الشارع السياسي

الثلاثاء, 30 نوفمبر 2010 20:59
كتبت: نسرين المصرى

علمت "الوفد" من مصادر مطلعة من داخل مديرية امن الاسماعيلية نتائج انتخابات الشعب والتي أجريت امس الاول الاحد

في شتى انحاء المحافظة وجاءت النتائج كالتالي:

 

فوز المهندس محمود عثمان وطني باكتساح على مقعد الفئات بالدائرة الأولى، بينما دخل مرشح الوطني على الاسود في جولة الإعادة على مقعد العمال مع المرشح المستقل احمد ابو زيد.

كما فازت الدكتورة سلوى فراج مرشحة الوطني على مقعد الفئات، بينما لجأ للإعادة كل من ماجدة النويشي مرشحة حزب الوفد، وسمية صفوت "وطنى" على مقعد العمال في انتخابات كوتة المراة على الرغم من فارق الاصوات بينهما الذى وصل الى اكثر من 19 الف صوت لصالح مرشحة الوفد.

ونالت كل من الدائرة الثانية والثالثة على نصيب الأسد في جولات الإعادة والتي جاءت على مقعديها بين مرشح الوطني صلاح عبد العزيز وحسن الطباخ على مقعد العمال بالدائرة الثانية، وكل من الدكتور محمد عوض ووهدان البعلي مرشحي الوطني على مقعد الفئات.

وفى الدائرة الثالثة يخوض مرشح الوطني اللواء عادل عبد الغني

انتخابات الاعادة امام منافسه ايضا من الحزب الوطني الدكتور محمد الزغبي على مقعد الفئات، والامر نفسه لمقعد الفلاحين حيث يخوض الإعادة كل من عادل خالد مرشح الوطني فلاح الاعادة امام المستقل سعيد شعيب.

ومن المقرر ان تبدأ جولات الاعادة بدوائر الاسماعيلية في الخامس من ديسمبر المقبل.

وبهذه النتيجة يخرج كافة نواب الاسماعيلية في الدورة المنقضية خارج البرلمان في الدورة القادمة وهم صبري خلف الله وصلاح الصايغ والدكتور حمدي اسماعيل والراحل محمود سليم في الدائرة الثانية والدكتور ابراهيم الجعفري واحمد منسي بالدائرة الثالثة.

وكانت انتخابات الشعب بالاسماعيلية قد شهدت احداثا مؤسفة اثناء عملية الانتخاب في بعض الدوائر، إلا أن ما حدث في الدائرة الثالثة كان الابرز والذي تسبب في غلق لجنتين بها بعدما ثبتت واقعة تزوير بلجنة الكيلو 13 بقرية الفردان والتي اقتحمها ثلاثة من ضباط الشرطة وقاموا بطرد

مناديب المرشحين خارجها للتزوير لصالح بعض المرشحين.

وعندما علم باقي المرشحين بالواقعة هرعوا الي هناك واغلقوا ابواب اللجنة علي الضباط المزورين ومن معهم واستطاعوا ان يمسكوا بواحد منهم وقيدوه بالحبال لمدة ساعة لم يفرجوا عنهم الا في حضور اللواء  ابو بكر الحديدي مساعد اول وزير الداخلية لمنطقة القناة واللواء مصطفي حلمي مدير امن الاسماعيلية، الامر الذي تسبب في قيام المرشحين محمد رحيل مستقل والدكتور محمد الزغبي رئيس جامعة قناة السويس وعادل خالد مرشحي الوطني بتحرير محضر بالواقعة وقدموا بلاغا للنيابة العامة لاثبات هذه الواقعة وطالبوا بالغاء الانتخابات بالدائرة الثالثة.

وقرر المستشار مجدي عبد الباري رئيس لجنة الانتخابات بالاسماعيلية ايقاف التصويت في لجنة الكيلو 13غرب المعاهدة والتي حدثت فيها واقعة التزوير التي اقدم عليها ضباط من الشرطة  ورفض المرشحون استكمال عملية الاقتراع علي خلفية ماجرى من تجاوزات غير مسبوقة لصالح اثنين من منافسيهم هما عادل عبد الغني واحمد منسي مرشحا الحزب الوطني علي مقعد الفئات والفلاحين وطالب رئيس لجنة الانتخابات بالتحفظ علي الصناديق لحين انتهاء التحقيق في الواقعة من جانب النيابة العامة الامر الذي زاد من مطالب جموع المرشحين بعد علمهم بعملية التزوير بايقاف الانتخابات في الدائرة الثالثة واعادتها في وقت لاحق حتي تتم في اجواء تسودها النزاهه والحياد.

أهم الاخبار