رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

شباب الثورة يطالب الرئيس بحوار مجتمعى جاد

الشارع السياسي

الخميس, 25 أكتوبر 2012 16:24
شباب الثورة يطالب الرئيس بحوار مجتمعى جاد
كتبت – نهى الطاهر:

طالب اتحاد شباب الثورة الرئيس محمد مرسي بالدعوة إلي حوار مجتمعي جاد يشمل كافة القوي الثورية والسياسية دون إقصاء لأحد مع الاتفاق علي مشروع وطني ضخم لرسم ملامح الدولة الحديثة بعد الثورة سياسيًا واقتصاديًا يقوم الجميع بالمشاركة بتنفيذه للنهوض بالبلاد.

وحذر الاتحاد في بيان صادر عنه اليوم الخميس من خطوره التنازع السياسي الحاد في هذه الأيام، مؤكدا على ضرورة العمل علي الانتهاء من الدستور بشكل توافقي يعبر عن جميع

أطياف المجتمع المصري كأساس لبناء الدولة الديمقراطية الحديثة.
من ناحية أخرى استنكر الاتحاد حملة التشويه والاغتيال السياسي المستمر الذي يتعرض له اعضائه من قبل أشخاص معروفين يسعون إلى التشويه والفرقعات الإعلامية وتفريغ الثورة من مضمونها وساهموا بشكل كبير مع جهات أمنية في عهد المجلس العسكري في تشويه الميدان من خلال دعوتهم لمليونيات لم يحضر فيها أحد منها.
وأكد الاتحاد أن ما تم نشره مؤخرا بشأن محمد السعيد وتامر القاضي  غير صحيح ولا يعد سوي سب وقذف علني يحاسب عليه القانون، مشيرا إلى أن اللجنة القانونية بالاتحاد ستقوم باللجوء للقضاء لمحاسبة هؤلاء.
وقال "محمد السعيد" -المنسق العام للاتحاد وعضو الجمعية التأسيسية للدستور- إنه تم اختياره في الجمعية التأسيسية من قبل القوي السياسية المدنية ممثلا عن اتحاد شباب الثورة الذي يعد الكيان الرئيسي الكبير، مؤكدا أن أي مجموعة أخري تقوم بإصدار بيانات عشوائية في وقت حساس تحتاج البلاد فيه إلي التهدئة والاتجاه إلي بناء المؤسسات هدفها الفتنة وإلهاء المجتمع بأمور سطحية.

 

أهم الاخبار