رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

"كفاية" تدعو لبرلمان موازٍ.. للخاسرين

الشارع السياسي

الثلاثاء, 30 نوفمبر 2010 13:41
كتب: سمر مجدي وصلاح شرابي

نظم عدد كبير من شباب حركة كفاية والجبهة الحرة للتغيير السلمي وكفاية و6 ابريل والكرامة والعدالة والحرية وشباب الحزب الناصري وقفة احتجاجية امام نقابة الصحفيين اعتراضًا علي الانتهاكات التى شهدتها انتخابات مجلس الشعب امس، واعمال البلطجة والقتل التى صاحبت الانتخابات بالاضافة للنتائج الاولية التى اظهرت سقوط اغلب مرشحي المعارضة والاخوان المسلمين.

رفع المتظاهرون لافتات منها "حدادا علي الديمقراطية فى مصر، الحزب الوطني قتل حلم الجيل، وادي حكومة

الحريات دول ضربوا حتى البنات، ذبح المعارضة الشرفاء عار وخيانة، احنا اخترنا طريق الصعب هما السلطة واحنا الشعب، قالوا حرية ديمقراطية طلعت خيبة قوية".

شارك فى الوقفة عبد الحليم قنديل القيادي فى حركة كفاية الذي قال لـ"بوابة الوفد": التظاهرة احتجاج علي ما صاحب الانتخابات من تزوير. مذكرًا بدعوة كفاية لإدارة حوار سياسى بين كافة

القوي الوطنية، ولتدشين "برلمان مواز"، يضم نواب المعارضة الذين زورت ضدهم الانتخابات.

ودعا قنديل القوي السياسية للمشاركة فى اليوم الاحتجاجي للمعارضة 12ديسمبر القادم امام دار القضاء، مضيفًا: لنهتف معاً "باطل"، وذلك عشية افتتاح الدورة البرلمانية الجديدة لمجلس الشعب.

أوضح قنديل انه بصدد تحريك دعوي قضائية ضد اعضاء اللجنة العليا للانتخابات لسماحهم بحدوث انتهاكات وتزوير داخل اللجان وعدم اعترافهم بالأحكام القضائية التى سبق وأصدرها القضاء الإدارى بإلغاء الانتخابات بعدة محافظات.

وأعلن قنديل عن ثقته فى القضاء الذي فضح من قبل ببطلان عقد مدينتى وطالب برفع الحد الأدنى للأجور.

 

أهم الاخبار