رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

"محامو الإدارات القانونية" يرفضون الدستور الجديد

الشارع السياسي

الأربعاء, 17 أكتوبر 2012 13:39
محامو الإدارات القانونية يرفضون الدستور الجديدنقابة المحامين
كتب - سهيل وريور:

دعا اتحاد محامى الإدارات القانونية بالاشتراك مع النقابة العامة للمحامين الى مؤتمر صحفى يوم الاثنين المقبل، بمقر النقابة العامة للمحامين، تحت عنوان "مصير محامى الإدارات القانونية فى الدستور"، لإعلان موقفهم من الدستور المقترح من الجمعية التأسيسية.

وأوضح "طارق مجاهد" رئيس اتحاد محامى الإدارات القانونية فى تصريحات "لبوابة الوفد"، أن "الجمعية" طرحت فى مسودة الدستور المقترحة أنه سيتم إنشاء نيابة مدنية دون أن

تشير إلى من سيتولى القيام بمهامها، متسائلا: إذا كانت هيئة قضايا الدولة هى التى ستقوم بدور النيابة المدنية فمن الذى سيقوم بدور هيئة قضايا الدولة؟، لافتا إلى أنه تم إقصاء محامى الإدارات من التمثيل بـ"التأسيسية" رغم أن عددهم 23 ألف محام، فى حين تم تمثيل محامى هيئة قضايا الدولة الذين
يبلغ عددهم 2500 بـ6 أعضاء فى الجمعية.
كما أعلن مجاهد، رفض المحامين الذين يعملون بالإدارات القانونية بكافة قطاعات ومؤسسات الدولة والذين يبلغ عددهم 23 ألف محام، لمسودة الدستور الأولية المطروحة من قبل الجمعية التأسيسية، لتجاهلها مطالبهم بتحقيق استقلالهم عن الهيئات والإدارات التى يعملون بها لكى يستطيعون الدفاع عن المال العام.
وتابع: نريد الاستقلال حتى نستطيع أن نحافظ على الأموال العامة، مؤكدا أنهم سيعقدون حلقات نقاشية ولقاءات عديدة لتوعية المواطنين بالدستور، وما الذى يتضمنه، وشدد على أنهم سيقومون أى انحراف بالدستور الجديد.

أهم الاخبار