رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

البلتاجى: الدستور الحالى حمى النائب العام

الشارع السياسي

الأربعاء, 17 أكتوبر 2012 08:03
البلتاجى: الدستور الحالى حمى النائب العامد.محمد البلتاجي عضو الجمعية التأسيسية للدستور
كتب – فادى فكيه الصاوى :

أكد الدكتور محمد البلتاجى رئيس لجنة الحوار والمقترحات بالجمعية التأسيسية لوضع الدستور، أن قرار إقالة النائب العام كان قراراً ثورياً، طالبت به القوى الثورية قبل وأثناء الثورة.

وأوضح أنه عندما حاولوا إخراجه من منصبه بطريقة كريمة، فشلوا بسبب الدستور الحالى، الذي حمى النائب العام، ويحفظ له البقاء في منصبه دون المساس به.
وأضاف :"نحن فى حاجة ماسة إلى وضع دستور جديد  يفتح الطريق للتغير الحقيقى للبلاد"، متساءلا :" كيف يمكن لمؤسسة وطنية مثل القوات المسلحة أن تحل البرلمان الذى جاء بإردة شعبية ويقف الناس عاجزين عن مواجهتة ؟".
جاء ذلك خلال ندوة نظمتها أسرة جيل النصر المنشود بجامعة الأزهر فى المدينة الجامعية بنين بالحى السادس مدينة نصر  تحت  عنوان "إعرف

دستورك".
وقال البلتاجى إن حكم بطلان التأسيسة الأولى كان حكم إبتدائى من الممكن الطعن عليه، لكن وقت الوطن أغلى من أن نضيعة لذلك رفضنا الطعن.
وأشار رئيس لجنة الحوار بالجمعية التأسيسية  إلى  أن الإعلام المصرى يسعى لتعطيل مسيرة التغيير فى مصر، لتحقيق مصالح شخصية، من خلال تشوية المعلومات لدى المواطنيين  ليفقدوا الثقة فى الحكومة واللجنة التأسيسية . 
من جانبة  قال الدكتور عبد الرحمن عبد البر عضو مكتب إرشاد جماعة الإخوان المسلمين، أن هناك من لا يريد أن يعرف الناس ما يجرى فى التأسيسية حتى تصبح شيئا مجهولا يخافون منه، مضيفا أنه لا صحة
لما يثار في الإعلام عن تقديم سن زواج البنات.
ووجه البر رسالة إلى  شباب جامعة الأزهر، قال فيها :"عليكم   بقراءة مسودة الدستور الأولية ونشرها بين الناس ومناقشتهم فيها وتقديم الإقتراحات، حتى تشاركوا معنا فى كتابة الدستور الجديد".
ومن جانبة أكد الدكتور محمد عبد السلام المستشار القانونى لشيخ الأزهر وعضو اللجنة التأسيسية لوضع الدستور، على أن الجمعية التأسيسية تسعى للمحافظة على هوية مصر الإسلامية.
وأضاف عبد السلام أننا سبقنا العالم في أحد مواد مسودة الدستور، وهي أن تولى الوظائف العامة يكون على اساس الكفاءة، فمن حق المواطن أن يقاضى الدولة فى حالة إحساسة بأن الدولة تحابى أحد على حساب أخر، مؤكدا أن هذه المادة تصب فى صالح الشباب فى المقام الأول .
وأشار عبد السلام  إلى أن وضع الأزهر فى الدستور الجديد سيكون معبرا عن هوية الدولة الإسلامية، وإستقلاله الكامل عن مؤسسات الدولة مما يمكنه من نشر الدعوة والحفاظ الهوية المصرية .

 

أهم الاخبار