رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

سلامة: الأمن يحرك "الأعلى للصحافة"

كتب ـ خالد وربي:


طالب الكاتب الصحفى سلامة أحمد سلامة رئيس مجلس تحرير جريدة "الشروق" بإلغاء المجلس الأعلى للصحافة.

وقال سلامة فى تصريحات لـ"بوابة الوفد" على هامش ندوة "إصلاح وتغيير منظومة الإعلام المصري", التى نظمتها مساء اليوم الجامعة الأمريكية بالقاهرة وأدارها حافظ الميرازى, إن هذا المجلس عبارة عن موظفين كانوا يعملون لصالح مباحث أمن الدولة ويأخذون الأوامر منهم لمنع إصدار تراخيص بعض الصحف, لافتا إلى أن هذا المجلس دوره انتهى ويجب أن يلغى".

وأضاف كان المجلس مجرد محاولة للسيطرة على السياسات

التحريرية و يكفى أن من كان يديره هو صفوت الشريف الذى لا علاقة له بالصحافة والإعلام.

وطالب سلامة بإلغاء عقوبة الحبس فى قضايا النشر على أن تقتصر العقوبة على الغرامة, مشيرا إلى أنه يجب ألا تكون هناك جهات رقابية على ما ينشره الصحفى وأن يترك ذلك لضمير الصحفى وأن تتولى نقابة الصحفيين عقاب أعضائها.

وأشار إلى أن الدكتور يحيى الجمل المشرف حاليا على ملف

الصحافة هرب من هذا الملف عندما أوكلت له المهمة.

وطالب سلامة بالتخلص من الطبقة العليا فى الصحف القومية وضخ دماء جديدة تتماشى مع الثورة الجديدة لتكون صحفا أكثر ديمقراطية مع ضرورة استبعاد قيادات الحزب الوطنى لأن الانتماءات الحزبية لا مكان لها داخل الصحف, مطالبا أن يكون معيار اختيار قيادات الصحف القومية على الأساس المهنى.

وانتقد سلامة أداء التليفزيون المصري, مطالبا بضرورة أن تكون هناك برامج تهتم بمشاكل التلوث البيئي والبرامج العلمية وبعض الشئون الخارجية لإكساب المشاهد مزيدا من التثقيف، وضرب مثالا بعدم عرض التليفزيون المصري أى أخبار عن معرض الصور الضخم فى الصين, وأضاف " أغلقنا على أنفسنا بالجهل.

 

 

أهم الاخبار