رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الكتاتنى: اتهامى بإهدار المال العام كلام فارغ

الشارع السياسي

الخميس, 04 أكتوبر 2012 12:58
الكتاتنى: اتهامى بإهدار المال العام كلام فارغالكتاتنى
كتب - محمود فايد:

قال الدكتور محمد سعد الكتاتنى, رئيس مجلس الشعب المنحل, إن ما تردد بشأن اتهامه بإهدار المال العام أثناء وجوده كرئيس لمجلس الشعب كلام فارغ ولا يستحق الرد، قائلا:"البلاغات المقدمة ضدى بشأن إهدارى للمال العام كلام فارغ ولا يستحق الرد".

وأضاف الكتاتنى فى تصريحات له اليوم أن من يريد أن يعرف الحقيقة كاملة فليتوجه إلى أمانة مجلس الشعب ليكتشف الأكاذيب التي وردت في هذا البلاغ الذى يتهمه بإهدار المال العام، مشيراً إلى أنه

سوف يصدر بيانا مفصلا من أمانة المجلس للرد على تلك الادعاءات.
وكان ما يقرب من 42 من العاملين في أمانة مجلس الشعب ومن الأعضاء في ائتلاف العاملين في المجلس تقدموا ببلاغ للنائب العام ضد الدكتور سعد الكتاتني رئيس مجلس الشعب "المنحل" وضد سامى مهران الأمين العام للمجلس، وتضمن البلاغ وقائع فساد وإهدار مال عام، حيث ذكر أن مهران قام بتوفير سيارات
المجلس وكذا أطقم الحراسة اللازمة للكتاتني حتى بعد حل مجلس الشعب، وهذا يعد إهدارًا للمال العام يستوجب معه المساءلة الجنائية.
وفيما يخص ترشحه على رئاسة الحرية والعدالة, قال الكتاتنى إن برنامجه سيعلن عنه في وقت قريب، مضيفا أن البرنامج سيكون مفصلا لرؤيته لتطوير الحزب، معتبرًا أن ترشحه والدكتور عصام العريان وآخرين لرئاسة الحزب دليل على أن الحزب مليء بالكفاءات التي تستطيع قيادته، وأنه إثراء داخل الحزب ودليل على الديمقراطية داخله.
وكذب الكتاتني الادعاء بأن مكتب الإرشاد له دخل في انتخابات الحزب، مشددا على أنه ليس له دخل من قريب أو من بعيد بانتخابات الحزب.

أهم الاخبار