رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

40 نائبا بـ"المنحل" يجتمعون بالقاعة الفرعونية

الشارع السياسي

الاثنين, 01 أكتوبر 2012 13:32
40  نائبا بـالمنحل يجتمعون بالقاعة الفرعونية
كتب - جهاد عبد المنعم:

اجتمع أكثر من 40 نائبا بمجلس الشعب المنحل لمناقشة تداعيات قرار الدستورية العليا بحل المجلس.

وعلمت "بوابة الوفد" أن النواب دخلوا بناء على تعليمات من الدكتور احمد فهمى رئيس مجلس الشورى دون اى مضايقات أمنية من قبل حرس مجلس الشعب.
وأكد النائب محمد عبد العليم أن المستفيد الأول من توقف المجلس هم نواب حزب الحرية والعدالة حتى لا يحاسبهم الشعب حول ما قدموه لهم.
وقال "عبد العليم" فى تصريحات للمحررين البرلمانيين"مش عايزيين المجلس ده.. لكن نحن أمام كارثة لأن رئيس الجمهورية يتحكم الآن فى

السلطتين التشريعية والتنفيذية بما يعنى الانفراد بكل شىء وعدم وجود رقابة حقيقية على  الحكومة مما يؤدى إلى استبداد سياسى وبدايه جديدة لمفسدة مطلة".
واشار إلى أن الشعب يدفع ثمن معركة الانتقام الدائرة بين مؤسسات الدوله مبينا أن موازنة الدولة لاتتحمل إجراء استفتاء على الدستور ثم انتخابات برلمانية جديدة .

فيما رفض النواب الحاضرين بعض بنود البيان الذى تتضمن 9 نقاط، ومنها الهجوم على الاعلام واتهام  احتكار عدد من رجال الأعمال

لمعظم القنوات الفضائية مع قيام بعضهم بإنشاء صحف مستقلة تحتاج إلى ميزانيات ضخمة وتسخيرها فى إشاعه الفتن ومحاولة ضرب الوحدة الوطنية والتحريض على التخريب.

كما رفض النواب البند الثالث الخاص بسرعة إصدار قانون تعديل المحكمة الدستورية ووضع ضوابط لاختيار أعضائها وسرعة اقصاء الجمعية العمومية للمحكمة الدستوريه التئ تتحدى إرادة الشعب حتى لايقال ان النواب عادوا للانتقام - على حد قولهم.

وقال ممدوح اسماعيل إن الدستورية العليا أرادت التخلص من نواب الشعب الذين جاءوا بارادة حرة.

حضر الاجتماع المستشار محمود الخضيرى رئيس اللجنة التشريعية بالمجلس المنحل , المهندس محمد عبدالمنعم الصاوى رئيس لجنة الثقافة ,المهندس حمدى الفخرانى وحنان ابو الغيط ومحمد العمدة وجما ل منصور " سلفى "

أهم الاخبار