رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

البلتاجى: أعمى من يرى حكومة قنديل "إخوانية"

الشارع السياسي

السبت, 29 سبتمبر 2012 19:39
البلتاجى: أعمى من يرى حكومة قنديل إخوانيةالدكتور محمد البلتاجى
كتب- محمود فايد:

قال الدكتور محمد البلتاجى, أمين حزب الحرية والعدالة بالقاهرة, إن من يردد أن حكومة الدكتور هشام قنديل, رئيس مجلس الوزراء, هى حكومة إخوانية أو مؤسلمة هو أعمى وصاحب بصيرة محدودة.

وتابع البلتاجى: "حكومة قنديل ليست إخوانية ولنا فيها أربع وزراء وأربع محافظين فقط ومن يرى غير ذلك فهو محدود البصيرة ولا يرى".
وقال البلتاجى خلال كلمته فى المؤتمر العام الأول لأمانة الحزب بالقاهرة المنعقد بقاعة مؤتمرات الأزهر, إن الحكومة الحالية تواجهها تحديات كبيرة، داعيا الجميع لمساندتها حتى تستطيع البلاد النهوض بالمجتمع

وبناء دولة مدنية ديمقراطية  تعمل على تحقيق متطلبات الثورة وتحقيق أهدافها.
وأضاف عضو مجلس الشعب المنحل: "طوال المرحلة الانتقالية عانينا من مراهنات بالفشل وعدم تحقيق أهداف الثورة، بداية من أحداث الاستفتاء على التعديلات الدستورية، ومن ثم الانتخابات البرلمانية، وأيضا الانتخابات الرئاسية، وها نحن نصرّ على النجاح بعمل لجنة الدستور وتقديم  دستور يشهد له الجميع بالتميز".
وتابع البلتاجى: "الافتراء والتشويه بالجمعية التأسيسة مرفوض وسنكمل المسيرة  فى كتابة الدستور
الذى يكتبه الشعب المصرى، بعد أن التقينا بكل فئات المجتمع".
وأشار عضو مجلس الشعب إلى أن الحزب يرحب بالتحالفات المدنية والانتخابية، داعيا إلى أن تكون من أجل البلاد وليس من أجل مصالح شخصية.


وذكر البلتاجى أن الدستور سيتضمن مواد تؤكد على أن "الكرامة الإنسانية حق لكل إنسان ولا يجوز إهانة أى مواطن، ولا يجوز لأى مسؤل أن يلقى القبض على مواطن أو يحبسه أو يقيد حريته إلا بأمر من القاضى المختص"، مشيرا إلى "أن الدستور الذي نكتبه سويا، يتيح حق التظاهر والهجرة والتنقل، وحرية الحصول على أى معلومة سواء للصحفيين أو المواطنين، وأيضا كفالة وواجب الدولة فى توفير المسكن الملائم والتعليم المطابق لمواصفات الجودة".
 

أهم الاخبار