رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

صباحى والبرادعى يقاطعان تأسيسية الدستور

الشارع السياسي

السبت, 29 سبتمبر 2012 16:46
صباحى والبرادعى يقاطعان تأسيسية الدستور
كتب – محمود سعيد

أصدر حمدين صباحي‪،‬ مؤسس التيار الشعبي، ود. محمد البرادعي مؤسس حزب الدستور، ود. محمد غنيم منسق التيار الشعبي المصري وممثلو عدد من الأحزاب والقوى السياسية والحزبية وشخصيات عامة، بيانا أعلنوا فيه مقاطعة أعمال الجمعية التأسيسية للدستور.

ودعا البيان باقي القوي الوطنية والديمقراطية إلي المقاطعة، ورفض كل ما يصدر عنها، كما وجهوا الدعوة إلى كل ممثلي القوي الوطنية والديمقراطية إلى الانسحاب فورًا من التشكيل الحالي للجمعية‪.‬
كما دعا إلى ضرورة انسحاب الشخصيات المنتمية للقوى والأحزاب الوطنية الديمقراطية من التشكيل الحالى للجمعية التأسيسية، وتحميل رئيس

الجمهورية المنتخب محمد مرسى المسئولية عن تحقيق تشكيل متوازن للجمعية ومنع الاستيلاء الحزبي علي الدستور والوفاء بتعهداته السابقة بإعادة تشكيل الجمعية لتعبر عن كل الوطن بلا تمييز أو هيمنة أو إقصاء‪.‬
واوضحت القوي الوطنية الموقعة علي البيان أن الصياغات التي تسربت من مناقشات الجمعية إلي الآن تنذر في كثير من جوانبها بكوارث دستورية تخالف ما استقرت عليه الأعراف الجامعة في التاريخ المصري،  وصيانة حق الوطن وكفالة الحقوق والحريات الشخصية
والعامة، فضلا عن تعارضها مع المعايير والمواثيق الدولية التي وقعت عليها مصر وصارت ملزمة لها كدولة ضمن منظومة المجتمع الدولي. ‬
وأشار البيان إلى أن الجمعية التأسيسية التي يحق لها صياغة الدستور يجب أن تخرج من هيمنة وسيطرة أي حزب أو رئيس وينبغي أن تشكل من رموز منتخبة أو معينة بحكم مواقعها مثل رؤساء الاحزاب والنقابات المهنية والعمالية وروابط الفلاحين ورؤساء الهيئات القضائية والدينية ورؤساء أقسام القانون الدستوري بالجامعات.
يذكر أن الاجتماع حضره الدكتور محمد غنيم منسق تحالف الوطنية المصرية، وممثلون عن التيار الشعبى وحزب الدستور، والحزب المصرى الديمقراطى، وحزب الكرامة، وحزب التحالف الشعبى، وحزب مصر الحرية، والحزب الناصرى، والتحالف الديمقراطى الثورى، وعدد من الشخصيات والرموز الوطنية.

أهم الاخبار