رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

بسبب الفيلم المسئ للرسول

مواطنون: "يا مرسى فينك.. دين نبينا بينا وبينك"

الشارع السياسي

الثلاثاء, 11 سبتمبر 2012 15:57
مواطنون: يا مرسى فينك.. دين نبينا بينا وبينك
كتب- محمد معوض ومحمود فايد:

بدى عدد من المواطنين استياءهم من عرض فيلم تليفزيونى يسئ للرسول محمد صلى الله وعليه وسلم، مطالبين الدكتور محمد مرسى رئيس الجمهورية أن يكون له وقفة حاسمة فى هذا التصرف الصادر من أقباط المهجر.

واستنكر المواطنون هذا التصرف من أقباط المهجر مؤكدين أن هذا يعبر عن أنهم لا يفقهون أى شىء فى عقيدتهم، مؤكدين على الوحدة الوطنية وتماسك النسيج الوطني ضد من يسيئون للأنبياء لتنفيذ مخططات خارجية لبث الفتنة الطائفية ومؤامرات التقسيم.
ونظم المواطنون وقفة احتجاجية على هامش المؤتمر الصحفى لنصرة الشيخ عمر عبد الرحمن بمحيط السفارة الأمريكية اليوم الثلاثاء، مرددين هتافات: "هنقولها بأعلى صوت... دين محمد مش هيموت" و"يامرسى فينك فينك... دين نبينا بينك وبينك".. "إلا

رسول الله يا موريس ...ومش هنسيبك ياخسيس"... "عذرا يارسول الله.... مش هنسيب حقك والله" ..."شعب مصر قلها قوية ...إلا رسول الإنسانية" .. "خيبر خيبر يايهود جيش محمد سوف يعود".
فور تعليقه على هذه الأحداث قال خالد الشريف, كاتب صحفى: "إن الإسلام يحترم حرية التعبير ولا يصادر رأياً، ولكنه فى الوقت نفسه يرفض الحرية المنفلتة التى تتجرأ على الثوابت والمعتقدات الدينية، مشيرا إلى أن الحرية لا تعنى عدم احترام مشاعر ملايين المسلمين فى كافة أنحاء العالم الذين يجرى الدين فى عروقهم ولا يمكن أن يقبلوا الإساءة لرسولهم".
وحذر الشريف من خطورة مثل هذه التصرفات غير المسئولة التى تزيد من حدة التوتر وتغذى نار الكراهية وتستفز المسلمين بما قد يؤدى إلى ردود أفعال ليست فى مصلحة الاستقرار والسلام الدوليين والعالم كله فى غنى عنها.
من جانبه قال قمر موسى, محامى الشيخ عمر عبد الرحمن, إن من وراء هذا  الفيلم هو شخص لا دين له وعدو الإسلام وهو من المحامين النصابين يدعى "موريس صادق" ونحن سنحاربه وأسقطنا عن الجنسية المصرية وهو محامى فاشل لا دين له.
وفى السياق ذاته قال نصر عبد السلام, رئيس حزب البناء والتمية, نبعث رسالة للشعب الأمريكى ونقوله له إن إدارتكم تقودكم إلى معادة العالم الإسلامى وهذه السياسات لن تجلب لكم إلا المر والعداوة والكراهية. قائلا: "وبشأن موريس صادق هؤلاء أشخاص تجردوا من الإنسانية ومن الإيمان".
يذكر أن الفيلم المسئ أطلقه القس الأمريكي تيري جونز وموريس صادق وبعض أقباط المهجر وهو ما قوبل برفض شديد.

شاهد الفيديو
http://www.youtube.com/watch?v=NYn-3hZU5ho

أهم الاخبار