قوي "24 أغسطس" تلجأ للأحزاب بعد فشل مليونية "لا لأخونة الدولة"

الشارع السياسي

الأربعاء, 05 سبتمبر 2012 12:28
قوي 24 أغسطس تلجأ للأحزاب بعد فشل مليونية لا لأخونة الدولة
كتبت - مني أبوسكين:

بدأ تحالف 24 أغسطس المعروف باسم تحالف الأحزاب والقوي الوطنية، وصاحب الدعوي للتظاهر ضد هيمنة الإخوان علي مجريات الأمور في البلاد مساعي للاتصال بكافة الأحزاب المعارضة والقوي الثورية لبحث كيفية توسيع نشاط التحالف ليصبح قوي حقيقية مناهضة للإخوان.

قال وحيد الأقصري، رئيس حزب مصر العربي الاشتراكي لـ«الوفد»: لن تحبطنا عدم قدرتنا علي حشد آلاف في مليونية «لا لأخونة الدولة» وسنأخذ علي عاتقنا مهمة الحد

من ديكتاتورية الإخوان لحين تقنين وضع الجماعة وإشهارها كجمعية أهلية معلوم مصدر تمويلها ونشاطاتها الداخلية والخارجية.
وتبع الأقصري: الطريق أمام الأحزاب المعارضة مازال طويلا بسبب تفتتها وانقسامها علي نفسها وهو ما يصيبها بالوهن في مقابلة جماعة تنظيمية لها تمويل كبير مثل جماعة الإخوان المسلمين لافتا الي سعي تحالف الأحزاب الوطنية إلي إجراء اتصال
مع كل من تحالف الأمة المصرية والتيار الثالث، وغيرها من الكيانات الثورية للانصهار والاندماج في بوتقة أو كيان واحد.
من جانبه طالب العميد عصام زغلول رئيس حزب الأمة بفتح الباب أمام الأحزاب الصغيرة للانضمام الي تحالف الأمة المصرية الذي دعا إليه حزب الوفد ليصبح أكبر كيان معارض يمكن من خلاله خوض الانتخابات البرلمانية المقبلة ومواجهة التنظيم الإخواني منتقدا كل ما يتخذه الرئيس محمد مرسي من إجراءات متحيزة للإسلاميين - علي حد وصفه - مدللا علي ذلك بالأسلوب الذي اختار به مرسي مساعديه ومستشاريه.

أهم الاخبار