رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

شباب الثورة: تصريحات الإخوان تحرج الرئيس

الشارع السياسي

الثلاثاء, 04 سبتمبر 2012 15:30
شباب الثورة: تصريحات الإخوان تحرج الرئيسصورة أرشيفية
أسيوط ـ محمد ممدوح :

استنكر اتحاد شباب الثورة بأسيوط حالة التداخل الشديد فى التصريحات بين حزب الحرية والعدالة ومؤسسة الرئاسة والدليل على ذلك أن حزب الحرية والعدالة أعلن الإفراج عن ضباط 8 إبريل؛ في الوقت الذي أكدت فيه الرئاسة أن الملف تحت الدراسة .

فيما أكد حزب الحرية والعدالة أن حركة المحافظين ستكون بعد ساعات وحدد عدد المحافظين الذين سيتم تغييرهم بـ11 وذلك ما نفته مؤسسة الرئاسة أن التغيير بعد أيام وذلك يعتبر تدخلاً غير مقبول للمتابعين للشأن السياسى من حزب الحرية والعدالة فى الشئون الخاصة بمؤسسة الرئاسة

مؤكدين على استقلال وخصوصية هذه المؤسسة التى تعتبر رمز الدولة .
وأوضح أعضاء الاتحاد أن تصريحات حزب الحرية والعدالة الاستباقية تحرج الرئيس ومؤسسة الرئاسة وتخلق حالة من التخبط واللغط وتجعل الشارع السياسى يسأل من يحكم مصر؟ الرئيس أم حزب الحرية والعدالة؟؛ وهى أسئلة مشروعة فى ظل التدخل غير المبرر من حزب الحرية والعدالة فى شئون مؤسسة الرئاسة .

واستنكر أعضاء الاتحاد إعلان حزب الحرية والعدالة عن حركة المحافظين وتحديد الأعداد والمحافظات التى

يتم فيها التغيير؛ واعتبر أن تلك التصريحات تجعل المواطن المصرى يعتقد أن التغييرات تمت من خلال مكتب الإرشاد وليس من خلال وزير التنمية المحلية ومجلس الوزراء .
لذا يوجه شباب الثورة بأسيوط رسالة إلى الإخوان المسلمين وحزب الحرية والعدالة مفادها ( اتركوا الرئيس يعمل فأنه يسير بخطى ثابتة، فقد يكون تدخلكم سببا فى تراجع خطواته) .
وأشار اتحاد شباب الثورة بأسيوط إلى أنه كان لديه معلومات مؤكدة عن اختيار أحد مستشارى الرئيس الذين ينتمون الى محافظة أسيوط وبالتحديد مركز البدارى من خلال مكتب الإرشاد وحزب الحرية والعدالة وهذا ما أكده للاتحاد أحد قيادات حزب الحرية والعدالة والجماعة بمركز البدارى ليلة عيد الفطر المبارك أثناء حملة "فرحهم فى العيد" .

أهم الاخبار