رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الدماطى: الثورة المضادة تلاحق التأسيسية

الشارع السياسي

الثلاثاء, 04 سبتمبر 2012 11:04
الدماطى: الثورة المضادة تلاحق التأسيسيةمحمد الدماطى
كتب- محمود فايد وحفص الزهار:

شن محمد الدماطى, وكيل نقابة المحامين, هجوماً حاداً على القائمين بالطعن على الجمعية التأسيسية الثانية لوضع الدستور, مشيراً إلى أن  الجميع يرى أنها تعمل بدأب وحرص من أجل سرعة الانتهاء من تشكيل دستور مصر بعد الثورة قائلا:"بالرغم من أداء التأسيسية الدؤوب والعمل الشاق إلا أن الثورة المضادة لا تعطى لهم فرص العمل والانتهاء".

وقال الدماطى فى تصريحات صحفية  اليوم الثلاثاء بمجلس الدولة  إن الجمعية التأسيسية الثانية بين "قوسين أو أدنى" من الانتهاء من الدستور ومن ثم عرضه على الشعب المصرى للاستفتاء ومن ثم

إقراره, مؤكداً على أن الأعضاء فيها يعملون بكل جد, ويقابلون جميع الأطياف من المجتمع وهذا معلن على الملأ إلا أن "خندق الثورة المضادة" مازال يلاحق ثورة يناير من أجل إحباطها وإجهاضها حتى لا تحقق أهدافها التى راح ضحيتها الآلاف من الشهداء والمصابين.
وأضاف وكيل نقابة المحامين,أن الدعاوى المقدمة على الجمعية التأسيسية الثانية من شأنها العمل على تشويه الثورة  بالرغم من عدم جدواها, مشيراً إلى أن القصد منها شل الحركة
السياسية فى مصر وتصوير ثورة يناير أنها فشلت  وأنها أثرت سلبا على الشعب المصرى .
وأشار الدماطى أنه بالرغم من وجود العديد من الدعاوى القضائية المماثلة للطعن على الجمعية التأسيسية إلا أن هناك من يبحث عن الشو الإعلامى فى عمل دعاوى قضائية أخرى قائلا:"هناك دعاوى قضائية للطعن على التأسيسية وطالبنا برد هيئة المحكمة فلماذا هذه الدعاوى الأخرى ".مشيرا إلى أنه يرى أنها لشل الحركة السياسية فى مصر وتعطيل مجرى الحياة .
أتى ذلك بعد أن قررت محكمة القضاء الإدارى برئاسة المستشار عبد السلام النجار,نائب رئيس مجلس الدولة,تأجيل نظر 30 طعنا على الجمعية التأسيسية لوضع الدستور  ليوم 8 سبتمبر القادم بعد طلب الدفاع رد هيئة المحكمة للمرة الثانية .

 

أهم الاخبار