قائلاً: الخطاب كان "ضربة شيخ"..

عبد العظيم: خطاب مرسى بإيران "مُمل"

الشارع السياسي

الخميس, 30 أغسطس 2012 16:03
عبد العظيم: خطاب مرسى بإيران مُملحازم عبد العظيم
كتبت – رنا يسري:

وصف الناشط السياسي د.حازم عبد العظيم خطاب الرئيس المصري د. محمد مرسي بقمة عدم الانحياز التي عُقدت صباح اليوم "الخميس" بالعاصمة الإيرانية طهران بـ "المُمل الرتيب".

وقال عبد العظيم عبر حسابه على "تويتر": "خطاب مرسي: الضربة الأولى الخاصة بالشيعة عن ابو بكر وعمر كما يردد البعض! ضربة شيخ وليست ضربة رئيس ! في اتجاه المحور السني السعودي القطري".
وأضاف مُعلقاً على كلام الرئيس بخصوص الشأن السوري: "كلمة مرسي: "إن نزيف الدم السوري

في رقابنا جميعا" جيدة ! ولكن ماذا عن نزيف الدم المصري في محمد محمود ومجلس الوزراء؟ المبادئ لا تتجزأ".
يُذكر أن د.محمد مرسي افتتح الدورة السادسة عشرة لقمة دول حركة "عدم الانحياز" السادسة عشرة التي تستمر أعمالها لمدة يومين بمشاركة نحو 120 دولة قائلا: "الحمد لله والصلاة والسلام علي رسول الله صلي الله عليه وسلم اللهم صل وسلم وبارك
عليه وعلي آل بيته وأرضِ اللهم عن سادتنا أبو بكر وعمر وعثمان وعلي وعن الصحابة أجمعين وعن التابعين وتابعيهم بإحسان إلي يوم الدين".
كما صرح خلال خطابه بأن النظام السوري فقد شرعيته وأعلن دعمه الكامل للشعب السوري المُطالب بحريته، الأمر الذي دفع الوفد السوري للانسحاب من قاعة قمة عدم الانحياز في الجلسة الافتتاحية.
وقال مرسي: "إن تضامننا مع أبناء سوريا الحبيبة ضد نظام قمعي فقد شرعيته هو واجب أخلاقي يمثل ما هو ضرورة سياسية واستراتيجية.. وينبع من إيماننا بمستقبل سوريا الحرية والأبية وينبغي أن نعلن دعمنا غير المنقوص لطلاب الحرية والعدالة في سوريا".

أهم الاخبار