رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

طارق:تعيين ماهر بالتأسيسية ثمن تأييد مرسى

الشارع السياسي

الأربعاء, 29 أغسطس 2012 22:05
طارق:تعيين ماهر بالتأسيسية ثمن تأييد مرسىطارق الخولي
بوابة الوفد- متابعات:

قال طارق الخولي وكيل مؤسسي حزب 6إبريل إنه تم فصله إعلاميا من الحركة ولم يفصل نهائيا, وإن الانقسام حدث عندما بدأت قيادات مثل أحمد ماهر السفر للخارج، وهو ما سبب مشاكل وسمعة سيئة للحركة ورفضت تلك القيادات التوقف عن ذلك فحدث الانقسام.

جاء ذلك خلال لقائه مع الإعلامية دينا رامز في برنامج "أستوديو البلد " علي قناة "صدي البلد", مشيرا إلي أن أحمد ماهر له عيوب كبيرة وعلامات حمراء حول علاقاته بالإخوان المسلمين وهو ما أحدث انشقاقات داخل جبهته نفسها لشعورهم

بتبعية الحركة الشديدة لجماعة الإخوان .

وتساءل: بماذا نفسر أنه في اليوم التالي لإعلان أحمد ماهر تأييده للدكتور محمد مرسي في الرئاسية تم تعيينه في الجمعية التأسيسية للدستور؟.

وأشار إلي أن عدد أعضاء حركة 6إبريل الجبهة الديمقراطية يتراوح ما بين5- 7 آلاف عضو وعندما ننشئ حزبا باسمها يكون "زيادة الخير خيرين" ، فما العيب في أن يكون لها ذراع سياسي يحميها من القادم المجهول الذي لا نعرفه.

وأوضح أن30 شخصا من الجبهة الديموقراطية علي اتصال بأحمد ماهر في سعيهم إلي تخريب الحركة من الداخل وتشويهها وما يحدث ليس تشويها لحركة 6 إبريل فقط بل للثورة كلها .

وأضاف أن:"المؤتمر الذي كنا سنعقده للإعلان عن حزب 6إبريل كان سيحضره عدد كبير من أعضاء الحركة والمكاتب السياسية بالمحافظات، وذلك للرد علي كل الشائعات ، سوف يتم إعلان الحزب مع استمرار الحركة وعدم حلها , إلا أن وجود 30 شخصا يحملون أسلحة بيضاء ويرتدون تيشيرتات الحركة منعوا الناس من الدخول وهددوهم بالاعتداء عليهم حال دون ذلك, مما جعلنا نقرر عدم إقامته ورغم ذلك أنا متمسك باسم 6 إبريل للحزب بناء علي إجماع عام من الحركة ."

أهم الاخبار