صبيح إلى ليبرمان: زيارة مرسى لإسرائيل حلم

الشارع السياسي

الأربعاء, 29 أغسطس 2012 18:03
صبيح إلى ليبرمان: زيارة مرسى لإسرائيل حلموزير خارجية إسرائيل أفيغدور ليبرمان
القاهرة – الأناضول:

اعتبر محمد صبيح، الأمين العام المساعد لشئون فلسطين والأراضى العربية المحتلة بالجامعة العربية، دعوة وزير خارجية إسرائيل أفيغدور ليبرمان، للرئيس المصرى محمد مرسى إلى زيارة إسرائيل بأنها "حلم صعب المنال".

وقال صبيح وهو بدرجة سفير فلسطيني في القاهرة "هذه الدعوة نوع من السفه، ومحاولة توظيف الإعلام في العلاقات العامة للضغط على دولنا العربية".
واستطرد في تصريحات صحفية الأربعاء "لقد حاولوا (الإسرائيليون) ذلك أكثر من مرة، وهى سياسة بلهاء لأنهم يعلمون أن رئيس مصر لن يذهب إلى إسرائيل إلا حينما يكون هناك سلام شامل وعادل ومتى أنجزوا هذا السلام ستكون هناك علاقات وهذا حتى الآن حلم صعب المنال".
وأشار صبيح  إلى أن مقياس تطور العلاقات مع إسرائيل سيكون عبر قبول إسرائيل مبادرة السلام العربية التى وافقت عليها 22 دولة على مستوى الملوك والرؤساء فى قمة بيروت مارس 2002 وتكرر فى قمة بغداد وستعرض على قمة الدوحة مارس 2013.
وإذا قبلت إسرائيل تلك المبادرة سيعلن العرب، وفقًا لصبيح، استعدادهم للتوقيع على وثيقة سلام واحدة وتبادل السفراء ويكون التطبيع كاملاً عندما تلتزم إسرائيل بالانسحاب من كل الأراضى العربية المحتلة عام 1967 بما فيها القدس وإقامة دولة فلسطينية مستقلة وحل قضية اللاجئين وفقًا لقرار الأمم المتحدة

194.
وأضاف صبيح أنه للأسف رغم رفض قيادات إسرائيل لمبادرة السلام العربية، فإنهم يدعون رئيس أكبر دولة عربية الرئيس مرسى لزيارة إسرائيل والقدس متسائلاً "على أى أساس تتم الدعوة فى ظل الانتهاكات الجارية والجرائم التى ترتكب فى القدس وهدم البيوت وتهديد المسجد الأقصى؟".
وكان وزير الخارجية الإسرائيلي، أفيغدور ليبرمان، دعا الرئيس المصري، محمد مرسي، لزيارة إسرائيل، ولكنه لم يكشف إذا كان وجه الدعوة كتابيًا أم بشكل شفهي عبر الإعلام.
ونقلت إذاعة الجيش الإسرائيلي عن ليبرمان قوله، خلال مشاركته في اجتماع لجنة القضاء في تل أبيب، الثلاثاء: "آمل أن أرى الرئيس مرسي يزور القدس ويتحدث لشخصيات إسرائيلية ولوسائل الإعلام الإسرائيلية".
ولم يصدر رد فعل رسمي مصري إزاء تلك الدعوة بسبب انشغال الرئاسة في زيارة مرسي للصين ومنها إلى طهران لحضور قمة عدم الانحياز.

أهم الاخبار