المهن العلمية تطالب الداخلية بالإفراج عن "عبد الجليل"

الشارع السياسي

الأربعاء, 29 أغسطس 2012 13:38
المهن العلمية تطالب الداخلية بالإفراج عن عبد الجليلنقابة المهن العلمية
كتب - سهيل وريور:

استنكرت نقابة المهن العلمية بشدة ما تعرض له د. معتز بالله عبد الجليل الكيميائى بمعامل محطة الصرف الصحى بمحافظة الفيوم، من اعتقال من قبل قوات الشرطة أثناء تواجده بمكان عمله وأدائه لعمله دون أى أسباب.

وطالبت النقابة فى بيان لها اليوم، النائب العام بفتح تحقيق فى الواقعة والإفراج عن الزميل لعدم ارتكابه لأى جرم، كما طالبت النقابة وزير الداخلية بالتدخل والإفراج الفورى عن الزميل.
يذكر أنه قد قامت مجموعة

من العاملين بالمحطة بوقفة احتجاجية سلمية ضد ممارسات الإدارة التي أدت إلى إهدار 37 مليون جنيه من المعونة الأمريكية والمخصصة لتطوير المحطة وهذا ما أكدته تقارير الجهاز المركزي للمحاسبات .
وبدلا من قيام الإدارة بالتحقيق وتحويل المتسببين فى الخسائر للنيابة ومحاسبتهم قامت الإدارة بعمل بلاغ كيدي ضد 7 من العاملين بالمحطة بينهم العضو معتز بالله، واتهموهم
زورا بالشروع فى تعطيل العمل وغلق محابس المحطة، فى حين أن القاعدة القانونية تقول "إن المتهم بريء حتى تثبت إدانته".
وقد قامت قوة من الشرطة والمباحث تزيد على 40 فردا بصحبة رئيس المباحث بمداهمة منزل العضو فى غيابه وبدون إذن من النيابة بطريقة همجية تعيدنا للعصر البائد، حسب بيان النقابة فى حين أن العضو كان يمارس عمله، ثم قامت الشرطة بمهاجمته فى مقر عمله فى الثانية والنصف مساء نفس اليوم وقامت بالقبض على الزميل عضو النقابة واقتياده بطريقة مهينة لا تليق بكرامة العلميين ودورهم الرائد فى خدمة المجتمع.

 

أهم الاخبار