رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

البابا شنودة يقترح إضافة للمادة الثانية

الشارع السياسي

الاثنين, 21 مارس 2011 12:45
كتب- عبدالوهاب شعبان:


قال الأنبا بسنتي أسقف حلوان والمعصرة: إن البابا شنودة طالب د.يحيى الجمل، نائب رئيس الوزراء بضرورة تعديل المادة الثانية من الدستور التي تنص على أن الشريعة الإسلامية هي المصدر الأساس للتشريع، وذلك بإضافة جملة تؤكد أن لكل "أقلية" أن تحتفظ بشرائعها. ووصف بسنتي، في تصريح خاص لـ"بوابة الوفد" مطالب الكنيسة التي ناقشها البابا شنودة مع د.يحي الجمل نائب رئيس الوزراء أمس الأحد

بالكاتدرائية المرقسية بالعباسية، بأنها مطالب عامة للأقباط ،وليست "فئوية".
وأضاف أن زيارة الجمل للمقر البابوي غلب عليها الطابع الودي وفقا لعلاقة الصداقة التي تجمع بين "الجمل" و"البابا" منذ سنوات، لافتا إلى أن النقاش تطرق إلى ضرورة إقرار قانون الأحوال الشخصية للطوائف المسيحية، ودور العبادة الموحد، والإبقاء على المادة 2 في الدستور مع
إضافة فقرة "وتحتفظ الأقلية بشرائعها" في إطار "الدردشة" بعيدا عن الشكل الرسمي.
وأكد أسقف حلوان والمعصرة أن د.يحيي الجمل أبدى توافقا في بحث المطالب الخاصة بالقوانين المعطلة،واصفا نائب رئيس الوزراء بأنه "شخص وطني".
وكان البابا شنودة الثالث قد استقبل د.يحيي الجمل نائب رئيس الوزراء مساء أمس الأحد، بعد ساعات من زيارة قام بها د.عصام شرف رئيس الوزراء للمقر البابوي، في حضور سكرتاريته الأنبا يؤانس ، الأنبا آرميا ، الأنبا بطرس ، والأنبا موسى أسقف الشباب، وهاني عزيز أمين عام جمعية محبي مصر السلام.

أهم الاخبار