أكاديمى: من نادى بإسقاط "الطوارئ" يطالب بعودته

الشارع السياسي

الاثنين, 27 أغسطس 2012 21:08
أكاديمى: من نادى بإسقاط الطوارئ يطالب بعودته

قال الدكتور محمود كبيش عميد كلية الحقوق بجامعة القاهرة إن من كانوا يطالبون في السابق بإيقاف العمل بقانون الطوارئ هم من ينادون الآن بعودته مرة أخرى .

وقال خلال مشاركته في برنامج "ستوديو البلد" مع الإعلامي أحمد سمير علي قناة "صدي البلد" إننا نشرح للطلبة أن الثورات وما ينتج عنها من انفلات أمني وتعرض كيان المجتمع للانهيار تعد مبررا لاستخدام

قوانين الطوارئ والقوانين غير العادية وتفعيل محاكم أمن الدولة والطوارئ لعبور تلك المراحل الاستثنائية والتي نمر بها في تاريخ مصر الآن .

وأوضح قائلا: "في ظل الظروف الحالية التي نمر بها لم يكن لدينا أي مبرر لإيقاف العمل بقانون الطوارئ, ولو أعدنا العمل به فمن المهم وجود ضوابط تحكم

استخدامه حتى لا نأخذ "العاطل في الباطل".

وأشار كبيش إلي أن قانون الطوارئ في الماضي كان يستخدم للتنكيل بالخصوم السياسيين والمعارضين وتحقيق مصالح خاصة للبعض, وأخشي أن يتكرر حدوث ذلك في الوقت الحالي .

واضاف أننا من المفترض أمام دولة ديمقراطية حاليا بدأت بالانتخابات وستنتهي بالانتخابات,وعلي النظام أن يراقب استخدام قانون الطوارئ إذا ما أراد تطبيقه مرة أخري ولكن إذاء أساء استخدامه فلابد لنا من ثورة لإسقاط الرئيس ونظامه عن طريق صندوق الانتخابات لاختيار من يحترمون حقوق الإنسان.

 

أهم الاخبار