رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

فى قضايا الفساد..

العوا يدرس التصالح مع رموز النظام السابق

الشارع السياسي

الاثنين, 27 أغسطس 2012 10:31
العوا يدرس التصالح مع رموز النظام السابقد. محمد سليم العوا
بوابة الوفد – صحف:

كشفت مصادر مطلعة  أن د. محمد سليم العوا، مستشار رئيس الجمهورية للعدالة الانتقالية، بدأ فى دراسة قوانين 5 دول على رأسها جنوب أفريقيا، للوصول إلى تشريع مصرى يسمح بالمصالحة مع رموز النظام السابق المحبوسين حالياً على ذمة قضايا فساد لرد ما استولوا عليه من أموالٍ وأراضٍ إلى الدولة، وسيجتمع خلال الأسابيع المقبلة مع هيئات دفاع عدد من المتهمين لمعرفة القضايا التى يمكن التصالح فيها.

ولفتت المصادر فى تصريحاتها لجريدة المصرى اليوم فى عددها الصادر اليوم الإثنين 

إن العوا لم يبدأ مهامه بشكل رسمى حتى الآن ضمن الفريق الرئاسى لعدم انتهاء الرئيس محمد مرسى من تشكيل الفريق رسمياً إلا أنه فضّل بدء العمل مبكراً للانتهاء من دراسة تشريعات الدول الخمس، مشيرة إلى أن نموذج جنوب أفريقيا لسبل التصالح مع المسئولين السابقين سيكون الأقرب للتطبيق فى مصر.
وأضافت المصادر أن العوا سيضع جدولًا للاجتماع مع هيئات دفاع مسئولى النظام السابق، من
بينهم المهندس أحمد المغربى، وزير الإسكان الأسبق، والمهندس رشيد محمد رشيد، وزير التجارة والصناعة الأسبق، والمهندس أمين أباظة، وزير الزراعة الأسبق، والدكتور أحمد نظيف، رئيس الوزراء الأسبق، والمهندس أسامة الشيخ، رئيس اتحاد الإذاعة والتليفزيون الأسبق، لوضع تصورات وأسس للتصالح فى هذه القضايا لدعم الاقتصاد المصرى، مع استرداد الأراضى المنهوبة.
وأوضحت المصادر أن العوا مطلع على أولى قضايا المغربى، والمعروفة إعلامياً بقضية غبور، والتى تم الحكم فيها بالسجن 5 سنوات على المغربى والغرامة على منير غبور، حيث كان العوا محامياً لـ"غبور"، وأكد أن المغربى لا يستحق السجن، وأن الدكتور إبراهيم سليمان، وزير الإسكان الأسبق، هو المسئول الحقيقى فى القضية.

أهم الاخبار