رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

استهداف خليتين إرهابيتين شاركتا فى هجوم رفح

الشارع السياسي

الاثنين, 13 أغسطس 2012 13:10
استهداف خليتين إرهابيتين شاركتا فى هجوم رفحوزير الداخلية احمد جمال الدين
كتب- ناصر فياض:

كشف اللواء "أحمد جمال الدين" وزير الداخلية، عن تمكن القوات المشتركة من الجيش والشرطة على الحدود في سيناء من اسهتداف خليتين بهما عدد من مرتكبي العملية الإرهابية التي راح ضحيتها 16 مجنداً مصريا.

وأوضح أن الخلية الأولى تم استهدافها في منطقة "الخروبة" وضمت مجموعة من المجرمين وتم ضبط بعض الأسلحة بحوزتهم، منها على سبيل المثال أسلحة آلية و 226 طلقة 5 بوصة  وألغام دبابات وصاروخين مضادين للدبابات وقاعدتى هاون، وعدد كبير من الطلقات التي كانت اسفل شجر الزيتون وتم التعرف عليها باستخدام الكلاب البوليسية.
وأضاف فى تصريحات صحفية اليوم الاثنين أن المنطقة الأخرى هي منطقة نجع شبانة وتقع قرب الحدود الشرقية، مشيرا إلى أن القوات الامنية بمجرد ما اقتربت فوجئت بقذائف الآر بى جى، وتم التعامل معها بالمثل وهو ما أسفر عن مقتل  5 عناصر إرهابية منهم.
وأكد "جمال الدين" وجود عدد من المضبوطات والذخائر بحوزة الإرهابيين، منها ضبط 3 بنادق آلية ومسدسين ماسورة رشاش متعدد، و20 كيلو جرام نترات وأوان زجاجية.
وكشف عن هوية عدد من الإرهابيين حيث أكد أن المضبوطين منهم جزء

كان معتقلاً وخرج بعض انتهاء حالة الطوارئ وبعضهم من العناصر الإجرامية التي هربت من السجون أثناء الثورة، نافيا في الوقت ذاته أن يكون من بينهم أي من المفرج عنهم سياسيا بقرار رئيس الجمهورية أو المفرج عنهم عن طريق اللجنة التي شكلها الرئيس "محمد مرسي".
ووجه وزير الداخلية الشكر لكل الضباط والافراد والمجندين  الذين يشاركون في العملية "نسر" التي تقوم بها قوات الامن لتطهير البؤر الإجرامية، حيث أكد انهم اثبتوا مستوى عال من التدريب والكفاءة في اقتحام هذه الأوكار لحماية بلدهم.
وفيما يتعلق بالجهات المسئولة عن العملية الإرهابية التي جرت في سيناء، قال الوزير: "لم نحدد بعد الجهات الحقيقة وراء الحادث لكن بالتركيز على المستفيد من هذا الحادث يتم بسهوله تحديد ومعرفة الجناة وندرك تماما اننا قادرون باذن الله وبمعاونة المواطنين الشرفاء وخصوصا في منطقة سيناء وأبناء سيناء، على ضبط الأمن هناك، ونحن اصحاب تجربة وبعزم الرجال ان شاء
الله سنحقق الأمن".
من ناحية أخرى، استعرض "جمال الدين" مجهودات وزارة الداخلية في ضبط الامن في الشارع المصري حيث أكد أنه وخلال الاسبوع الماضي فقط  تم ضبط 33 3 قطعة سلاح،  وفي مجال تنفيذ الاحكام تم ضبط 48 الف قضية كما تم ضبط 255سيارة مبلغ بسرقتها.

وعلى مستوى الهاربين من السجون، قال إنه تم ضبط عدد كبير منهم الا انه مازال متبقى 2786 مسجوناً هارباً.

وبالنسبة  لقطع الكهرباء  أوضح الوزير أنه تم التنسيق لمواجهة هذه الظاهرة
وأنها كانت محل مناقشة في اجتماع مجلس الوزراء الماضى، وأنه تم وضع خطة عمل جزء منها كان متعلق بأداء وزارة الداخلية لضبط الأمور الفنية والأسلاك ومحطات توليد الكهرباء.
وأشار الى انه تم ضبط  18 767 جنحة سرقة كهرباء  بقيمة 4 ملايين و 3525 الف جنيه، وتم تشكيل مجموعات عمل متخصصة في مكافحة سرقات الكابلات والمواصلات الكهربائية.
وفي مجال المخدرات تم ضبط  294 قضية مخدرات، وفي مجال المرور  أكد أن أن الوزارة ستواجه مشاكل المرور بداية بتحديد ما يعطل حركة المرور ويؤثر على حركة الطريق عكس الاتجاه والانتظار الخاطئ والسير بدون ترخيص، مشيرا إلى أن الاسبوع الماضي تم ضبط 1013سير بالعكس وتم ضبطهم واحتجازهم بالنيابة العامة وأفرج عنهم بعد دفع الغرامة.
وفيما يتعلق بظاهرة قطع الطرق ،  قال وزير الداخلية: "لن نترك شخصاً يقطع الطريق على المواطن وسنضبطه داخل بيته بالقانون وبعد استئذان النيابة العامة.

أهم الاخبار