رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

رئيس الجمعية الدولية بباريس‮:‬

الموافقة علي‮ ‬التعديلات إعادة لدستور‮ مبارك!!

الشارع السياسي

الجمعة, 18 مارس 2011 14:06
كتبت ـ نورا طاهر‮:‬

اعترض أمس الدكتور أحمد عبدالهادي‮ ‬رئيس الجمعية الدولية لتاريخ العلوم بباريس،‮ ‬علي‮ ‬الموافقة علي‮ ‬التعديلات الدستورية،‮ ‬معتبرها إعادة لدستور‮ »‬مبارك‮« ‬من جديد‮!!‬

وأضاف أن التمسك بنسبة الـ50٪‮ ‬للعمال والفلاحين في‮ ‬الانتخابات البرلمانية ليس لها مثيل علي‮ ‬وجه الأرض،‮ ‬مستشهداً‮ ‬بعدم دستورية المادة لمحاسبة رئيس الجمهورية إن أخطأ،‮ ‬باعتباره رئيساً‮ ‬لكل شئ بمن فيهم مجلس القضاء‮.
‬وشدد‮ »‬عبدالهادي‮« ‬علي‮ ‬رفض الموافقة علي‮ ‬التعديلات الدستورية،‮ ‬حتي‮ ‬لا تسير عجلة بناء مصر الجديدة للخلف،‮ ‬محذراً‮ ‬من إهدار مكاسب ثورة‮ ‬25‮ ‬يناير،‮ ‬والتي‮ ‬قامت من أجل هدف واحد وضحي‮ ‬شبابها من أجل إسقاط
النظام،‮ ‬فضلا عن تناقض الدستور مع نفسه خاصة المادة‮ »‬190‮« ‬والتي‮ ‬تسمح لرئيس الجمهورية بأن‮ ‬يظل لمدة‮ ‬6‮ ‬سنوات وليس أربعاً‮ ‬فقط‮.‬
استغرب رئيس الجمعية من أمر المادة‮ »‬75‮« ‬المتعلقة بأن‮ ‬يكون رئيس الجمهورية من أبوين مصريين ولا‮ ‬يحمل جنسية أخري‮ ‬وأن تكون زوجته مصرية،‮ ‬مؤكداً‮ ‬فرض قيود أكثر علي‮ ‬شعب مصر بل ويحرم المرأة للترشح لرئاسة الجمهورية،‮ ‬حيث‮ ‬يستوجب تعديلها باعتبار شرط أن‮ ‬يكون مرشح الرئاسة متزوجاً‮ ‬من مصرية وليس مصرياً،‮ ‬وبالتالي‮ ‬المرأة لا‮
‬يمكن أن تتزوج مرأة مثلها،‮ ‬لكونها ليس لها زوجة مصرية‮.‬
وقال‮ »‬عبدالهادي‮«: ‬الأغرب في‮ ‬المادة‮ »‬75‮« ‬أنها ترسخ العنصرية بما‮ ‬يحرم أكثر من‮ ‬10‮ ‬ملايين مصري‮ ‬من الترشح لكونهم مزدوجي‮ ‬الجنسية أو من أبوين مزدوجي‮ ‬الجنسية،‮ ‬مستنكرا وجود هذه المادة علي‮ ‬عكس أي‮ ‬دساتير في‮ ‬العالم،‮ ‬معتبرا تركها دون تعديل أفضل من أن تكون عنصرية ضد حقوق الإنسان‮.‬
علق‮ »‬عبدالهادي‮« ‬علي‮ ‬واضعي‮ ‬هذا الدستور بأنه‮ ‬يرجع بنا إلي‮ ‬دستور‮ ‬1953‮ ‬الذي‮ ‬رفضه الرئيس الراحل جمال عبدالناصر،‮ ‬وهو أعظم دستور وضع علي‮ ‬مستوي‮ ‬جميع دول العالم حتي‮ ‬الآن‮.‬
ونادي‮ »‬عبدالهادي‮« ‬بدستور‮ ‬يحفظ حقوق الشعب المصري‮ ‬ويسمح بمحاكمة المخطئين حتي‮ ‬ولو كان رئيساً‮ ‬للجمهورية بما‮ ‬يسمح بانتقال السلطة للشعب انتقالاً‮ ‬كاملاً‮ ‬في‮ ‬حالة إقرار دستور‮ ‬53‮ ‬مع إمكانية تحديثه‮.‬

أهم الاخبار