رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

"مركزالحريات": اختيار قنديل كارثة بكل المقاييس

الشارع السياسي

الأربعاء, 25 يوليو 2012 07:39
مركزالحريات: اختيار قنديل كارثة بكل المقاييسهشام قنديل
كتب - ياسر التركى:

اكد محمد الحمبولى رئيس مركز الحريات أن تعيين هشام قنديل رئيسا للوزراء فى ظل الظروف الاقتصادية والامنية السيئة والمتردية التى تمر بها مصرنا الغالية لهو كارثة بكل المقاييس.

وذلك لأن الاقتصاد المصرى اصبح على حافة الهاوية وكذلك لاستمرار حالة الانفلات الأمنى بالشارع المصرى رغم وعد رئيس الجمهورية بإنهاء الأزمة الاقتصادية والانفلات الامنى فى خلال 100 يوم من تاريخ تنصيبه رئيس للجمهورية وهو ما لم يحدث منه اى بادرة امل حتى الآن .

وأوضح الحمبولي أن ما يحدث عكس ذلك وكان يلزم ان يكون رئيس الوزراء على الاقل

اقتصاديا او لديه وعى سياسى كبير وهو ما لا يتصف به هشام قنديل وقوله إن حكومته ستكون حكومة تكنوقراط فتلك مصيبة اخرى لأننا جربنا حكومات التكنوقراط وهى اهم اسباب مشاكل مصر الحالية.


وأشار إلى ان تعيين رئيس وزراء منتمى لجماعة الاخوان المسلمين يؤكد ما سبق أن اكدنا عليه من ان اختيار رئيس الوزراء والوزراء يكون من مكتب الارشاد لجماعة الإخوان وهو ما أدى الى سيل من الانتقادات لرئيس الوزراء الجديد من أغلبية القوى

السياسية فى مصر ومنها حزب الدستور تحت التأسيس وحركة 6 إبريل وحزب المصريين الاحرار والجمعية الوطنية للتغييروغيرها من الأحزاب والحركات السياسية وكذلك العديد من اعتراضات الشخصيات العامة على اختيار رئيس الوزراء.


وقال: "كنا نتمنى ان يكون الاختيار لشخصية اقتصادية تعبر بمصر منازمتها الحالية  لان الشعب لا يستطيع ان يتحمل اكثر من ذلك وكنا نتمنى ان يكون الرئيس محمد مرسى رئيسا لكل المصريين وان يختار رئيسا للوزراء علية اجماع وطنى ويستطيع ان يخرج بمصر من كبوتها الحالية ولكن ان يتم اختيار رئيس الوزراء من خلال مكتب الارشاد فذلك يعطى انطباعا بانها نفس طريقة الحزب الوطنى المنحل واختيار رئيس الوزراء من خلال لجنة السياسات وتلك هى المصيبىه الكبرى والصدمة الكبيرة لغالبية شعب مصر".
 

أهم الاخبار