رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

هروب متهمين من مركز شرطة المنصورة

الشارع السياسي

السبت, 14 يوليو 2012 20:37
هروب متهمين من مركز شرطة المنصورةاللواء مصطفى باز
المنصورة ــ محمد طاهر

تلقي اللواء مصطفي باز مدير أمن الدقهلية إخطارا من مأمور مركز شرطة المنصورة يفيد بهروب اثنين من المتهمين والقبض علي  آخر وإصابة الرقيب سري علي فتحي إبراهيم 35سنة مقيم بقرية طنبول بالسنبلاوين من قوة الحراسة بمركز المنصورة بطلق ناري مستقر بالرأس أثناء محاولته إحباط عملية الهروب.

وأكد شهود الواقعة أن أحداث الواقعة بدأت مع مأمورية العرض ثلاثة متهمين في عدة قضايا شروع في قتل وسرقة مواشي وسرقة بالإكراه في تشكيل عصابي، وهم محمد ربيع إبراهيم 19سنة عاطل، وعبد الباسط عبد الصمد محمد 27 سنة عاطل ويقيمان بالعياط بالجيزة (بالجيزة ) ومنير سيد عبد المجيد إسماعيل 43 سنة عاطل ومحل سكنه مركز أبو النمرس بالجيزة والمحبوسين علي ذمة 9 قضايا جنايات سرقة بالإكراه مقترنة بالقتل في ثلاث قضايا 
وقد هرب الاثنان الأول والثاني بعد مفاجأة أفراد الحراسة بإخراج سلاح

ناري كان بحوزة المتهم الأول ليصيب رقيب الشرطة بطلق ناري استقر في الرأس أثناء محاولته إحباط الهروب.

وقامت باقي القوة بمطاردتهم ليتمكن رقيب سري محمد حافظ عبده من قوة قسم ثان شرطة المنصورة من إلقاء القبض علي المتهم الثالث ( منير سعد ) وتم إعادته إلى محبسه في حين هرب الآخرون وقامت مباحث المديرية بإعداد عدة أكمنة وعمل التحريات للقبض عليهم ..

الجدير بالذكر أن المتهمين الثلاثة هو تشكيل عصابي تخصص في سرقة المواشي وقد تم مثولهم للمحاكمة في المنصورة بعد ثبوت التحريات بأنهم من قاموا بالإكراه بسرقة سيارة محملة بالمواشي بمركز أجا.

وقد أكد أمناء وأفراد الشرطة علي أن ما حدث ليس خطأ أي من أفراد الحراسة ولكن يرجع

هذا لسوء التسليح والذي لا يتناسب مع هذه المرحلة ومواجهة بلطجية يحملون أحدث الأسلحة وأكد أمناء وإفراد الشرطة بمركز شرطة المنصورة  شهود الواقعة أن ماحدث من وصول السلاح للمتهمين يرجع حال وجودهم في النيابة الكلية حيث رفض الأفراد دخول زيارة لأطعمة من أهليتهم ألا بعد إصدار أمر من الضابط رئيس المأمورية والذي وافق علي ذلك دون التفتيش علي الزيارة وهو من أساسيات مأموريته.

وأكد أمناء وأفراد الائتلاف أن أفراد الأمن قاموا أمام مدير الأمن بإثبات أن الطلقات غير صالحة للاستعمال وحتي السلاح الشخصي متهالك منذ أكثر من 30 عاما وأثبتوا هذا بالطلقات الموجودة معهم وأكدوا علي أنهم مستعدون للمواجهة مع أي قيادة من قيادات الداخلية لأننا نريد الخير لمصر والأمان لأهلها وجاهزون لبذل الدماء فداء للوطن.
هذا ويرقد رقيب الشرطة  البطل المصاب بطلق ناري مستقر في الرأس في مستشفي العام الدولي بالمنصورة، حيث أكد الدكتور طارق عرفات نائب مدير المستشفي بأن حالة المصاب سيئة للغاية وأنه تم التعامل بإعطائه جرعات منشطة للدم والتنفس ساهمت بعودة الحياة للمصاب وهو الآن في غرفة العناية المركزة.

أهم الاخبار