رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

مظاهرات "موبكو" تستقبل هيلارى أمام القصر الجمهورى

الشارع السياسي

السبت, 14 يوليو 2012 11:35
مظاهرات موبكو تستقبل هيلارى أمام القصر الجمهورىمظاهرات أمام قصر الرئاسة (صورة أرشيفية)
كتب - ناصرعبدالمجيد ومحسن سليم:

في الوقت الذي يشهد فيه قصر الاتحادية الرئاسي بمصر الجديدة حالة تأهب قصوي وإجراءات أمنية مشددة، استعدادًا للقاء هيلاري كلينتون - وزيرة الخارجية الأمريكية- مع الرئيس "محمد مرسي"، ينظم العاملون في مصنع موبكو للأسمدة بدمياط مظاهرة حاشدة أمام القصر الجمهوري في مصر الجديدة.

طالب المتظاهرون الرئيس "محمد مرسي" بالتدخل لتنفيذ الحكم القضائي الخاص بإعادة تشغيل المصنع والصادر في شهر مارس الماضي. واتهم المحتجون الأجهزة الأمنية بالتراخي في تنفيذ حكم المحكمة الذي أكد أن المصنع غير ملوث للبيئة ولا يضر بصحة سكان المناطق المحيطة بالمصنع.
وردد المتظاهرون الهتافات التي تطالب الرئيس بالنزول إليهم والسماع إلي مطالبهم، مهددين بالاعتصام أمام القصر الجمهوري حتي تتم إعادة تشغيل المصنع لحماية آلاف الأسر من التشرد.
وقال المتظاهرون في هتافاتهم: "يا مرسي قول الحق.. موبكو ملوث ولا لا" و"قفلوه لمصالح شخصية.. مش لمشاكل بيئية".
كما حملوا لافتات كتب عليها: "يا ريس ارزاقنا في مهب الريح.. والقانون مستريح" و"القانون انصفنا.. والبيئة برأتنا.. والبلطجية اوقفونا".
وأكد اشرف عبد العزيز- مدير عام المراجعة الداخلية بالشركة وأحد منظمي المظاهرة – ان وفدا

من الشركة دخل القصر الرئاسي لتقديم شكوي الي مكتب الشكاوي من اجل حل هذه الأزمة التي تهدد نحو 6 آلاف أسرة بالتشرد.
واضاف ان مجموعة من البلطجية هاجموا المصنع خلال الأيام القليلة الماضية وقاموا بتكسير بعض المعدات من أجل التصدي لأي محاولة لتشغيل المصنع، مطالبا الأجهزة الأمنية بحماية وتأمين المصنع وتنفيذ الحكم القضائي الخاص بتشغيل المصنع. واوضح ان حجم استثمارات المصنع تصل الي 15 مليار جنيه وعدد العاملين والموظفين فيه يصل الي نحو 6 آلاف عامل ثابت وغير مباشر، مؤكدا ان هناك مصانع مماثلة لمصنع موبكو منذ عام 1998 ومازالت تعمل دون مشاكل وهو ما يضع علامات استفهام كبيرة حول اسباب وقف مصنع موبكو، حسب تعبيره.

 

أهم الاخبار