رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

واشنطن:المصريون يقررون بشأن عودة البرلمان

الشارع السياسي

الثلاثاء, 10 يوليو 2012 06:55
واشنطن:المصريون يقررون بشأن عودة البرلماناجتماع بيرنز مع الرئيس محمد مرسي
واشنطن - أ ش أ

قال باتريك فينتريل مدير مكتب العلاقات الصحفية بوزارة الخارجية الأمريكية  تعليقا على قرار د. محمد مرسي رئيس الجمهورية بعودة البرلمان:"إن المصريين هم من يقررون بشأن عودة البرلمان المصري الذى تم حله"، مشيرا إلى أنه من الواضح أن التطورات سريعة في مصر، والولايات المتحدة تتابعها عن كثب، وعلى اتصال مع قادة القوي السياسية في مصر.

وأضاف : "أن المصريين هم من يقررون بشأن هذه التطورات بطريقة تحترم المبادئ الديمقراطية وعملية التحول وبطريقة شفافة وتحمي حقوق جميع المصريين".

وشدد فينتريل على أن الولايات المتحدة تريد تحولا

كاملا في مصر، مشيرا إلى أن وجود رئيس منتخب ديمقراطيا هو إحدى الخطوات، كما أن وجود برلمان منتخب ديمقراطيا لديه القدرة على سن القوانين يمثل أيضا جزء آخر من هذا التحول..وأضاف:"أنه لا يريد الحكم مسبقا على كيفية تحقيق ذلك".

وفيما يتعلق بما إذا كان لدى واشنطن أي قلق بشأن حدوث مواجهة بين الجيش والرئيس المنتخب والبرلمان المنحل وغير المنحل في نفس الوقت، ورأي واشنطن فيما يتعلق بشرعية البرلمان ، قال

فينتريل "من جديد إن الأمر يعود للمصريين للعمل على ذلك"، مشيرا إلى أنهم يعملون عليه بالفعل وأن الأمر قيد البحث والنظر، والولايات المتحدة تراقب الوضع عن كثب وعلى اتصال بجميع اللاعبين المشاركين في هذه العملية في مصر.

وحول اجتماع نائب وزيرة الخارجية الأمريكية وليام بيرنز مع الرئيس محمد مرسي وصف فينتريل اللقاء بالمهم والبناء للغاية لأنه أول اجتماع لأحد كبار المسئولين الأمريكيين مع الرئيس المصري بعد توليه مهام منصبه ليصبح أول رئيس مدني منتخب ديمقراطيا في تاريخ مصر.

ولم يكشف فينتريل عن المزيد من التفاصيل حول زيارة الرئيس مرسي إلى الولايات المتحدة، مشيرا إلى أنه لا يعلم فحوى الرسالة التي سلمها بيرنز للرئيس مرسي من الرئيس باراك أوباما.

 

أهم الاخبار