الجيش يستدعي شرف والجمل و10 وزراء

الشارع السياسي

الأربعاء, 09 مارس 2011 12:49
كتب- ناصر فياض:


استدعي المجلس الأعلي للقوات المسلحة ظهر اليوم د.عصام شرف رئيس الوزراء و10 وزراء آخرين، مما اضطر شرف لقطع أول أول اجتماع للحكومة الجديدة. وغادر شرف مقر الحكومة إلي المجلس الأعلي بصحبة د.يحيي الجمل نائب رئيس الوزراء وعشرة وزراء اخرين، و انتظر الوزراء الباقون في مقر المجلس عودة شرف ن لاستكمال الاجتماع.
وقال د.مجدي راضي المتحدث الرسمي باسم الحكومة إن الاجتماع الأول يأتي في ظروف استثنائية وصعبة تمر بها البلاد.
وأضاف أن الشق الأول للاجتماع تناول تقريرا مهما من د.جودة عبدالخالق وزير التضامن والعدالة الاجتماعية حول المخزون الاستراتيجي للسلع الغذائية وأشار التقرير الي توافر المخزون لفترة تتراوح بين 3 الي 6 أشهر لجميع السلع.
وأوضح أن مجلس الوزراء وافق علي 3 مشروعات بمراسيم قانونية وهي: مشروع مرسوم بقانون تقدم به وزير العدل الجديد لالعقوبات الخاصة بالبلطجة من خلال تعديلات في قانون العقوبات والمتوقع اقراره

فور موافقة المجلس الأعلي عليه.
كما وافق المجلس علي مشروع مرسوم بقانون لنقل تبعية هيئة الاستثمار الي مجلس الوزراء مباشرة ومشروع اخر ينقل تبعية هيئة السلع التموينية ومصلحة التسجيل التجاري وجهاز حماية المستهلك لوزارة التضامن والعدالة والاجتماعية، ومشروع رابع يقضي بتعديلات في قانون سوق المال.
يأتي ذلك فيما تواصلت المظاهرات خلال الاجتماع قام المتظاهرون بمحاصرة مقر مجلس الوزراء ورددوا هتافات فئوية عديدة منها عودة كاميليا شحاتة من الكنيسة وتعيين المؤقتين في بعض المصالح وانشاء وزارة للشباب والرياضة وتوفير فرص عمل عاجلة لذوي الاحتياجات الخاصة وتعيين المؤقتين في البترول.

أهم الاخبار