رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الإخوان: لابد من محاكمة المتسبب فى ضياع الأدلة

الشارع السياسي

السبت, 02 يونيو 2012 12:49
الإخوان: لابد من محاكمة المتسبب فى ضياع الأدلة
كتب ـ أحمد السكرى:

وصفت جماعة الإخوان المسلمين الحكم في قضية قتل المتظاهرين في ثورة 25 ينايربأنه صادم لأهالي الشهداء والشعب المصري كله، وعاد ليطرح من جديد السؤال: "من قتل الشهداء ما دام قادة الشرطة أبرياء؟".

وقال بيان صادر عن مكتب أرشاد جماعة الإخوان المسلمين: "إنه اذا كانت الأدلة أمام القضاء غير كافية، فلابد أن تتم محاكمة الأجهزة التي أخفت عنهم الأدلة وتخلصت منها، ورفضت أن

تمد النيابة العامة بها رغم مطالبة النيابة لها، وهو ما ذكرته النيابة في مرافعتها" .
ووصفت التقاعس في تسليم أدلة الإدانة بأنه تستر على الجرائم وإهدار لدم الشهداء وإعاقة لإقامة الحق والعدل ومنع القصاص من القتلة المجرمين وغل أيدي القضاة عن الحكم بالعدل .
وأوضحت أن الأحكام المتوالية ببراءة ضباط الشرطة والمتهمين
بقتل الشهداء إنما تحمل رسالة لهم ولغيرهم أن يستمروا في العدوان على المواطنين إلى حد القتل وهم في حماية النظام آمنون .
وفسرت الحكم أن رأس النظام والداخلية فقط هما اللذان سقطا، أما باقي النظام كله فهو باق، وإن الحكم له دلالاته وتداعياته على واقع مصر ومستقبلها السياسي، وعلى الشعب المصري أن يشعر بالخطر العظيم الذي يهدد ثورته وآماله ويهدر دماء شهدائه وتضحيات أبنائه.
ودعا الإخوان المسلمين كافة القوى الوطنية والثورية للاجتماع العاجل للاتفاق على ما يجب اتخاذه تجاه هذا الحدث الخطير.

أهم الاخبار