حمزاوى: أرفض اتهام المقاطعين بالخيانة

الشارع السياسي

الجمعة, 01 يونيو 2012 11:29
حمزاوى: أرفض اتهام المقاطعين بالخيانةعمرو حمزاوي
كتبت- مروة شاكر:

استنكر د. عمرو حمزاوي أستاذ العلوم السياسية والنائب بمجلس الشعب، الخلافات بين القوى الثورية والأحزاب والقوى السياسية حول موقف البعض من انتخابات الرئاسة.

كما استنكر اتهام البعض لمن قرروا مقاطعة الانتخابات الرئاسية بأنهم يضرون بمصلحة الوطن بحثا عن مصلحتهم الشخصية، مؤكدا أن هذه الفترة الحاسمة التي تمر بها مصر، ليست لحظة مزايدة أو تشكيك في المواقف والاتهام بالسعي وراء مصالح شخصية، لكنها

لحظة ضمير وسياسة، وتحجيم الخسائر دفاعا عن ديمقراطية لم تأت بعد.
وأضاف حمزاوي أنه لن يؤيد من يريد إطالة عمر نظام الاستبداد، وأنه في الوقت ذاته يرى إن مساندة هيمنة فصيل واحد هو خطر عظيم، مشيرا إلى أننا لسنا أمام اختيارين في الإعادة بين تأييد "مرسي أو شفيق".
ولفت حمزاوي– خلال تغريدته على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" - إلى أن الجميع أمام عدة خيارات وعلى كل فرد دعم الخيار الأصلح من وجهة نظره، قائلا: "المقاطعة بإبطال الصوت اختيار وتشكيل معارضة ديمقراطية من اليوم اختيار، وإن أراد البعض التفكير في شروط محددة لدعم مرسي فهذا أيضا اختيار مشروع".
ويذكر أن د. عمرو حمزاوي أعلن عن مقاطعته لانتخابات الإعادة، والتي ستجرى في الـ 16،17 من الشهر الجاري، مؤكدا أنه لن يعطي صوته لأحد أركان النظام السابق، وأنه يرفض سيطرة التيار الديني على الحكم في مصر.

أهم الاخبار