مليونية «لا للفلول» تطالب بعزل «شفيق»

الشارع السياسي

الخميس, 31 مايو 2012 16:17
مليونية «لا للفلول» تطالب بعزل «شفيق»
كتب - أبو زيد كمال الدين شيرين يحيي وصلاح شرابي ودينا الحسيني:

دعا ائتلاف «الثائر الحق» جموع الشعب المصري الي النزول الي ميدان التحرير والمشاركة في مليونية غدا تحت شعار «لا للفلول» للمطالبة بتطبيق قانون العزل السياسي

علي الفريق أحمد شفيق بمشاركة عدد من القوي الثورية ومنها 6 ابريل «الجبهة الديمقراطية» وتحالف القوي الثورية و«امسك فلول» وحركة «مستمرون» و«25 يناير» و«التوافق الشعبي» و«شباب من أجل الحرية والعدالة».
وأكد الائتلاف في بيان له أمس انه طالب المجلس العسكري مراراً وتكراراً منذ 11 فبراير 2012 بتطبيق قانون العزل السياسي أسوة بتونس والتي قامت بعزل 4 آلاف مسئول في حين اننا الآن لم نستطع عزل مسئول واحد.
وأشار عمرو عبدالهادي منسق الائتلاف الي أن المجلس العسكري لم يقبل تسليم السلطة إلا للعسكريين حفاظاً منه علي مكتسباته. وأوضح ان دخول الفريق أحمد شفيق للانتخابات جاء بعد انتهاك السلطة التنفيذية للسلطة التشريعية وتجاوز اختصاصها مما سيوقع البلاد في مأزق دستوري اذا ما حكم بدستورية قانون العزل..
كما طالب اتحاد شباب الثورة النائب العام بسرعة التحقيق في قضايا الفساد المتهم فيها شفيق

بعد التعمد الواضح بعدم التحقيق معه في هذه القضايا.
وأعلن الاتحاد رفضه النتائج المعلنة من قبل لجنة الانتخابات الرئاسية خاصة بعد تجاهلها للطعون المقدمة من المرشحين وعدم ابداء أسباب رفض الطعون وعدم الاجابة عن أسئلة الصحفيين المتعلقة بالاختراقات والتجاوزات من قبل المرشحين والتعامل مع الصحفيين بالكبر والتعالي.
ناشد تامر القاضي المتحدث باسم الاتحاد جماعة الاخوان المسلمين عدم الاعتراف بالنتائج وإثبات حُسن النوايا للجميع والوقوف مع جميع القوي الثورية وباقي المرشحين في عدم تقبل النتائج والاعتراف بالتجاوزات والخروقات التي حدثت فيها. وأكد القاضي رفض الاتحاد أعمال الحرق والتخريب التي حدثت للمقار الانتخابية لشفيق.
وأكد اتحاد شباب الثورة ان الخروج من الازمة الحالية واستقرار البلاد وعودة الامن يعود الي شفيق نفسه بابتعاده عن سباق الرئاسة خاصة بعد حالة الاحباط التي أصابت الشعب المصري بعد أن تم إدخاله ووصول الاخوان في جولة الاعادة.
وقال شريف الروبي القيادي بحركة 6 ابريل الجبهة الديمقراطية: إن الحركة تعكف الآن علي جمع توكيلات شعبية للمطالبة بتطبيق قانون العزل علي الفريق شفيق، مشيراً الي تنظيم مسيرة تبدأ من مسجد الفتح وتنتهي في ميدان التحرير.
كما أعلن ائتلاف طلاب وخريجي الحقوق والشريعة والقانون مشاركته في فعاليات جمعة اليوم بميدان التحرير.
وقال أحمد يحيي منسق عام الائتلاف ان تأخر صدور قانون العزل تسبب في وجود حالة من اليأس والإحباط لدي جموع الشعب المصري بعد أن انحسرت الاعادة بين الدكتور محمد مرسي مرشح جماعة الاخوان والفريق أحمد شفيق المحسوب علي نظام مبارك وهو ما يعني البداية الحقيقية لفشل الثورة المصرية - علي حد قوله.
كما أعلنت صفحة ثورة الغضب المصرية الثانية علي موقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك» عن مشاركتها في فعاليات اليوم ودعت أعضاءها  للنزول في جميع ميادين مصر اعتراضاً علي نتائج الجولة الاولي.
من ناحية أخري نفت حملة الفريق أحمد شفيق أن تكون قد دعت الاغلبية الصامتة لمليونية اليوم في ميدان عابدين وأكدت الحملة ان الدعوات لهذه المليونية الداعمة للفريق شفيق جاءت من بعض مؤيديه علي شبكات التواصل الاجتماعي.
أكد مصدر أمني لـ«الوفد» ان الامن لن يتعرض لأي متظاهر إلا في حالة التعدي علي المنشآت الحيوية والشرطية أو حمل الاسلحة النارية والبيضاء وأي تجاوز سيتم ضبطه وتقديمه للنيابة.

أهم الاخبار