أول حالتى إصابة لمتظاهرى ميدان التحرير

الشارع السياسي

الثلاثاء, 29 مايو 2012 00:12
 أول حالتى إصابة لمتظاهرى ميدان التحرير
أ ش أ :

أعلن الدكتور محمود سعيد رئيس قسم الاستقبال والطوارئ بمستشفى المنيرة العام أن المستشفى استقبل أول حالتي إصابة في المظاهرات التي يشهدها ميدان التحرير حاليا اعتراضا على نتائج الانتخابات التي أسفرت عن جولة إعادة بين محمد مرسي مرشح جماعة الإخوان المسلمين وأحمد شفيق آخر رئيس وزراء في عهد الرئيس السابق حسني مبارك.

وقال سعيد، لوكالة أنباء الشرق الأوسط مساء

اليوم الاثنين، إن الحالتين مستقران، موضحا أن الحالة الأولى لسيدة تدعى سهير حسن متولي         ( 53سنة ـ من السيدة زينب) وهي مصابة بكدمات بالصدر وأنحاء أخرى في الجسد نتيجة التدافع والزحام، أمام الحالة الثانية فهي لشخص يدعى عبدالرحمن عبدالجواد ابراهيم ( 70 سنة من روض الفرج) وهو
مصاب بكدمات واشتباه كسر بالساق اليمنى.
وأضاف أنه يتم حاليا إجراء الأشعات والفحوصات والتحاليل اللازمة لهما وتقوم الفرق الطبية بالمستشفى بتقديم الإسعافات اللازمة لهما.
من جانبه، أكد الدكتور محمد شوقي مدير المستشفى أنه تم رفع درجة الاستعدادات القصوى وتوفير الأطباء والفرق الطبية بجميع الأقسام؛ تحسبا لأية طوارئ، كما تم توفير كافة المستلزمات الطبية والأدوية اللازمة لاسعاف المصابين.
جدير بالذكر أن مستشفى المنيرة العام هي أقرب مستشفى إلى ميدان التحرير وتستقبل أكبر عدد من الاصابات التي تقع بالميدان.

أهم الاخبار