أسر الشهداء: لن نعطى أصواتنا لقاتلى أبنائنا

الشارع السياسي

الاثنين, 28 مايو 2012 22:40
أسر الشهداء: لن نعطى أصواتنا  لقاتلى أبنائنا
الشرقية – ياسر مطري:

أعرب عدد من أسر شهداء الثورة ومصابيها بالشرقية، عن صدمتهم الكبيرة لما أسفرت عنها نتيجة الانتخابات الرئاسية، وذلك بعد صعود الفريق أحمد شفيق والدكتور محمد مرسي  لجولة الإعادة.

واعتبروا أن صعود شفيق هزيمة للثورة التي سالت فيها دماء أبنائهم، وأن  صعود مرسي انقضاض علي الثورة ووصفوها بالنتيجة المتوقعة التي

سعي إليها الإخوان.
قالت الحاجة هويدا رمضان عيسي والدة الشهيد عبد الله محمد محمد عراقي الذي استشهد بمدينة منيا القمح، إن القائمين علي البلاد سواء من المجلس عسكري ، والحكومة ، وأعضاء البرلمان من جماعة الإخوان المسلمين، خذلونا ولم يعملوا
بالوعود التي قطعوها علي أنفسهم أمام كاميرات الإعلام.
وتابعت، الثورة لم تنجح حتي الآن، مستشهدة بالمحاكمات الهزلية (حسب وصفها) للضباط قاتلي ابنها، وقالت: "بنشوف الضباط داخل القفص بيجلهم حاجة ساقعة وأكل فاخر وقاعدين علي كراسي، وكأنهم في ضيافة المحكمة"، واستطردت، أن جميع المصابين وأسر الشهداء اتفقوا علي إعطاء أصواتهم للمرشح حمدين صباحي لما وجدوا في برنامجه الانتخابي  وشخصيته ما قد يرد إليهم حقوق أبنائهم.
 

أهم الاخبار