مهدى عاكف: شعبية الإخوان تأثرت بأخطائهم

مهدى عاكف: شعبية الإخوان تأثرت بأخطائهممحمد مهدي عاكف
القاهرة ـ أ ش أ:

رأى محمد مهدي عاكف المرشد العام السابق لـ"جماعة الإخوان المسلمين" أن الإخوان المسلمين ارتكبوا جملة أخطاء انعكست في تراجع ملحوظ لشعبيتهم في الشارع المصري.

وأشار عاكف في حديث لقناة "العربية" الفضائية اليوم الأحد إلى أن الإخوان المسلمين أخطأوا في طريقة أدائهم بشأن تشكيل الجمعية التأسيسية للدستور داخل البرلمان.
وقال إن الإخوان المسلمين كحزب وجماعة وبرلمانيين أخطأوا في أسلوب التعامل مع الإعلام، لأنهم لم يفرقوا بين أسلوب الجماعة التي تدافع عن نفسها وبين أسلوب حزب سياسي هدفه قيادة دولة أو

إدارتها.
وأضاف إنه من الواجب الإسراع باتجاه تصحيح أخطاء التعامل مع الإعلام ويبدو أن الإخوان المسلمين تداركوا ذلك مؤخرا وهم في طريقهم حاليا نحو التصحيح المنشود.
وأشار عاكف إلى أن الإخوان المسلمين لم يتداركوا أيضا "حجم وطبيعة الإعلام المضاد من ذوي الأجندات التي لا تتغير" على حد تعبيره.
ونبه عاكف الى تداعيات وقوع المرشح الرئاسي الإسلامي في أخطاء مماثلة حال فوزه بمنصب رئيس الجمهورية، لكونها ستحسب على
الإخوان المسلمين والإسلاميين ولن يكون مرد تلك الأخطاء على شخص المرشح الإسلامي بمفرده.
ورأى عاكف في حديثه عدم جواز ترشح الفريق أحمد شفيق على منصب رئيس الجمهورية لأنه "صورة مصغرة من نظام مبارك البائد" على حد وصفه .. وقال انه "من الواجب على الفريق شفيق الانسحاب من مواصلة معركة الانتخابات الرئاسية من أجل الوصول بمصر إلى بر الأمان".
وأشار إلى أن اختيار رئيس وزراء مصر القادم من خارج جماعة الإخوان المسلمين سيكون من مصلحتهم في ظل بقاء ذات الأغلبية بمجلس الشعب وتشكيل حكومة ائتلافية.
وأعرب عن اعتقاده بأن منصب رئيس وزراء مصر سيكون متاحاً للأقباط والنساء وغيرهم من أهل الكفاءات ودون تمييز.

 

أهم الاخبار