رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

داخل قاعة المحكمة

اشتباكات بين أهالى ضحايا بورسعيد والدفاع

اشتباكات بين أهالى ضحايا بورسعيد والدفاعصورة أرشيفية (محاكمة أحداث بورسعيد)
كتب- محمد معوض:

وقعت اشتباكات بالأيدي بين أهالي ضحايا مذبحة ستاد بورسعيد ودفاع المتهمين داخل قاعة المحكمة وذلك عقب رفع الجلسة بسبب استفزاز الدفاع أهالى المتهمين وإثارة غضبهم، إلا أن قوات الأمن تدخلت فى محاولة للسيطرة على الموقف وفض الاشتباكات بين الجانبين.

جاء ذلك عقب مشاهدة هيئة المحكمة

للأحراز القضية، وتشكيك دفاع المتهمين في صحتها، ومطالبته بتمكين الطلبة المتهمين من أداء الامتحانات، مما آثار حفيظة أهالي الضحايا الذين وصفوا الدفاع "بالكفرة"، وتوعدوا بالانتقام منهم، مرددين عبارات "ولدنا ماتوا، والله ما هنسيب حقهم".
كما وصف دفاع المتهمين أيضا أن المباراة كانت جميلة ورائعة، مما تسبب فى إثارة دفاع المجنى عليهم الذى رد عليه قائلا: "هى جميلة فعلا وممتعة علشان مات فيها 74 واحدا"
وسقط والد أحد المجني عليهم مغميا علي الأرض وحدثت حالة من الهياج داخل القاعة، واشتبكت أسر المجني عليهم مع الدفاع وأهالي المتهمين، وتدخلت قوات الشرطة وقامت بعمل حاجز بين الطرفين.

أهم الاخبار