براءة جميع متهمى أحداث كنيسة العذراء

براءة جميع متهمى أحداث كنيسة العذراءأحداث كنيسة العذراء
كتب- محمد معوض :

قضت محكمة  جنح مستأنف روض الفرج  ببراءة جميع المتهمين فى قضية كنيسة العذراء ..عقدت الجلسة برئاسة ميسرة الدسوقي رئيس محكمة جنح مستأنف روض الفرج في تمام الساعة الحادية عشرة .

فجر نجاد البرعي المحامي عدة مفاجآت خلال مرافعته في قضية أحداث كنيسة العذراء بشارع شبرا والمتهم فيها 8 من شباب ائتلاف الثورة بالاعتداء على المنشآت العامة والخاصة؛ حيث قال إن النيابة لم تنتقل لمعاينة التلفيات التي وردت في محاضر الشرطة.
وأضاف البرعي أن النيابة استندت إلى محاضر الشرطة بدلا من الانتقال إلى مكان الحادث للمعاينة، وأضاف البرعي خلال مرافعته عن المتهم الأول مصطفى محيي الدين صحفي، أن النيابة خالفت

القانون واستندت إلى صور ضوئية خاصة بالتقارير الطبية للمصابين بدلا من الاستناد إلى أصول هذه التقارير، إضافة إلى تضارب أقوال المصابين من المجندين وضباط الشرطة أمام النيابة.

وأشار إلى أن مأمور قسم روض الفرج اختلق هذه الواقعة لأنه حرر المحضر في الساعة الثامنة والنصف صباحا، في حين أن أحد الضباط المصابين ويدعى أحمد عبد المهيمن، قام بتحرير أول محضر في هذه القضية في الساعة الثانية ظهرا، ما يؤكد الاختلاق والتلفيق من قبل المباحث، كما دفع باقي هيئة دفاع المتهمين ببطلان الإجراءات وشيوع الاتهام

حيث أكدوا خلال المرافعة أن أقوال المصابين من المجندين وضباط الشرطة لم تحدد بشكل قاطع المتهمين في
الواقعة، فقد جاءت أقوال المصابين تشير إلى أنهم فوجئوا بعديد من المتظاهرين يقومون بإلقاء الحجارة والزجاجات عليهم، ما أدى إلى إصابتهم، ولم يتهم أحدا بعينه، ثم بعد ذلك جاءت محاضر الشرطة بهؤلاء المتهمين  مستندين إلى مجندين لم يكونوا متواجدين في حراسة كنيسة العذراء، وطالبوا باستدعاء رئيس مباحث روض الفرج المقدم إيهاب رشدي ومأمور القسم بصفتهما شهود إثبات في الواقعة .
عقدت الجلسة برئاسة ميسرة الدسوقي رئيس محكمة جنح مستأنف روض الفرج في تمام الساعة الحادية عشرة .
كانت محكمة روض الفرج قضت بحبس 8 من ائتلاف شباب الثورة سنتين وكفالة 200 جنيه، إثر قيامهم بالتظاهر أمام كنيسة العذراء بشارع شبرا، تضامنا مع الأقباط الذين كانوا يحتجون على أحداث كنيسة القديسين .