تحالف "حرة نزيهة" يحذر من البلطجة الانتخابية

تحالف حرة نزيهة يحذر من البلطجة الانتخابية
كتب - محمود السويفى:

حذر تحالف "حرة نزيهة" لمراقبة الانتخابات من وقوع أحداث عنف وبلطجة خلال الانتخابات الرئاسية القادمة، والتى تجرى الأربعاء والخميس القادمين، مما سيسفر عنه الإفساد للعملية الانتخابية.

وقال بيان صادر عن مركز ابن خلدون للدرسات الانمائية، مساء اليوم، إن احتمالية تراخى قوات الأمن المعنية عن التدخل بالطريقة اللائقة لوقف المشادات العنيفة بين انصار المرشحين، يزيد من المخاوف بشأن الانتخابات.
ويرى تحالف "حرة نزيهة" ضرورة إجراء تحقيق بشأن تلك الأحداث التى وقعت أمس بين أنصار ومعارضى المرشح  عمرو موسى بمدينة كفر الدوار،  كذلك أحداث العنف التى شهدتها نقابة الصحفيين أمس بسبب أنصار الفريق أحمد شفيق، فضلاً عن تردد الأخبار عن تدعيم المجالس المحلية وبعض أفراد الحزب الوطنى المنحل لبعض المرشحين مما يشكل خطورة بظهور تعصب وبلطجة

التى أعتدنا عليها قبل الثورة.

يشار إلى أن اشتباكات قد حدثت أيضاً بين مؤيدى شفيق ومعارضية، ومن ثم مغادرته للقاعة من الباب الخلفي وسط حراسة من قوات الأمن، أيضا تعرضه للاحتجاز فى أحد المساجد بمحافظة قنا عقب خروجه لهتافات غاضبة من معارضية، وقذفوا موكبه بالحجارة وزجاجات المياه الفارغة .

جدير بالذكر أن مركز ابن خلدون للدراسات الإنمائية، وجمعية التنمية الإنسانية هما مؤسسا تحالف حرة نزيهة، لمراقبة الانتخابات الرئاسية، ويقوم بدور فى الرقابة على العملية الانتخابية برمتها .

 

أهم الاخبار